مصر تتسلم نصف مليار دولار من قرض "التنمية الإفريقي"

من قرض تبلغ قيمته 1.5 مليار دولار على مدار 3 سنوات

أعلنت مصر اليوم الجمعة، حصولها على الشريحة الثانية من قرض يموله البنك الإفريقي التنمية، وقيمتها 500 مليون دولار.

وقالت وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية سحر نصر، في بيان لها إن "هذه الشريحة هي جزء من قرض تبلغ إجمالي قيمته 1.5 مليار دولار على مدار 3 سنوات".

وأضافت نصر أن "هذا التمويل سيتم توجيهه للحماية الاجتماعية والتي تدخل في احتياجات المواطنين".

من جانبها، أعربت ليلى المقدم، الممثل المقيم لبنك التنمية الإفريقي بالقاهرة، عن تطلع البنك إلى مواصلة الشراكة مع الحكومة المصرية في عام 2017 لاستكمال الشريحة الثالثة من التمويل والبالغ قيمتها 500 مليون دولار، حسب البيان.

وحصلت مصر على الشريحة الأولى من القرض بقيمة 500 مليون دولار في كانون أول/ ديسمبر  2015، في إطار برنامج شامل للتنمية ودعم الموازنة.

ويتبع "البنك الإفريقي للتنمية" مجموعة البنك الإفريقي للتنمية، وهي أول مؤسسة تمويل للتنمية في إفريقيا؛ وتضم بجانب البنك، صندوق التنمية الإفريقي وصندوق نيجيريا الائتماني.

وحصلت مصر في تشرين ثان/ نوفمبر الماضي على قرض من صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار دولار لمدة ثلاث سنوات، لدعم خطة الإصلاح الاقتصادي الشاملة التي وضعتها الحكومة المصرية.

وتسلمت مصر الشريحة الأولى من القرض عقب توقيع الاتفاقية، بقيمة 2.75 مليار دولار، فيما تسملت الشريحة الثانية بقيمة مليار دولار في آذار/ مارس الجاري.


 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.