"هآرتس": قرار قضائي بوقف البناء في بؤرة استيطانية غرب رام الله

أفادت صحيفة "هآرتس" العبرية، بأن المحكمة الإسرائيلية العليا أصدرت أمرا بوقف أعمال البناء في البؤرة الاستيطانية المسمّاة "كيرم راعيم" والمقامة على أراضٍ فلسطينية غربي رام الله.

وبيّنت الصحيفة العبرية، أن الحكم الإسرائيلي يقضي بوقف كافة إجراءات الاستيطان والتسويق وكل ما من شأنه الدفع بأعمال البناء غير القانوني فيها.

وأشارت إلى أن البؤرة غير القانونية أقيمت في "منطقة نفوذ مجلس بنيامين، بالقرب من مستوطنة طلمون (غربي رام الله)، ويُقيم فيها عشرات العائلات"، حسب الصحيفة.

وكانت حركة "السلام الآن" اليسارية الإسرائيلية قد تقدّمت إلى المحكمة العليا بالتماس وقف أعمال البناء والتسويق في بؤرة "كيرم راعيم" غير القانونية.

وبيّنت أن قرار المحكمة العليا أمر بمنع مواصلة أعمال البناء في البؤرة الاستيطانية أو إجراء أي صفقة تتعلق ببيع وحداتها السكنية أو التسويق لبيعها أو إيجارها.

وأوضحت الصحيفة العبرية، أن النيابة العامة الإسرائيلية رفضت إصدار الأمر، مدعية بأن الأرض المقامة عليها بؤرة "كيرم راعيم" الاستيطانية "حكومية".

وكانت حركة "السلام الآن" الإسرائيلية، قد نشرت تقريرًا في كانون أول/ ديسمبر 2015، يظهر المخططات المستقبلية التي تعدّها وزارة الإسكان الإسرائيلية لاستيعاب ربع مليون مستوطن في الضفة الغربية.

وتستهدف تلك المخططات شرعنة البؤر الاستيطانية غير القانونية وتوسيعها بإقامة 2600 وحدة سكنية فيها.

ومن الجدير بالذكر أن المفاوضات بين رام الله وتل أبيب، توقفت منذ نيسان/ أبريل 2014؛ جراء رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، وقف الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، والقبول بحدود 1967 كأساس للتفاوض، والإفراج عن أسرى فلسطينيين قدماء في سجون حكومته.


ـــــــــــــ

من خلدون مظلوم
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.