ولي عهد أبوظبي وميركل يبحثان المستجدات في المنطقة وجهود محاربة الإرهاب

بحث ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، اليوم الاثنين، مع المستشارة الألمانية انجيلا ميركل "آخر المستجدات في المنطقة خاصة فيما يتعلق بملفات سورية وليبيا واليمن وجهود البلدين في محاربة التطرف والجماعات الإرهابية والتنسيق فيما بينهما في دعم أسس الاستقرار والأمن في المنطقة".

جاء ذلك خلال جلسة محادثات انعقدت، اليوم في أبوظبي، وغادرت في أعقابها ميركل الإمارات مختتمة زيارة رسمية استمرت ساعات.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية، إنه تم خلال اللقاء تبادل "الحديث حول التطورات في النظام الدولي وانعكاساته وضرورة التواصل والحوار بين اللاعبين الدوليين الأساسيين لإيجاد تفاهمات إيجابية تدعم السلم والاستقرار في العالم".

ودعا ولي عهد أبوظبي إلى "مشاركة ألمانية أكبر في دعم الاستقرار والتنمية لما تحمله ألمانيا والمستشارة من ثقل دولي ورأي مؤثر وإطلاع واسع على تطورات المنطقة والعالم".

كما جرى خلال المباحثات استعراض مجمل العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية والتنموية والشراكات القائمة بين البلدين والسبل الكفيلة بتنميتها وتطويرها.

وغادرت ميركل ابوظبي بعد زيارة رسمية قصيرة إلى الإمارات التي وصلتها ظهر اليوم قادمة من السعودية. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.