إيران.. المترشحون للانتخابات الرئاسية يشاركون في المناظرة الثانية ومادتها السياسة والثقافة

شارك المرشحون في الدورة الثانية عشرة للانتخابات الرئاسية الإيرانية والتي دار موضوعها حول الموضوعات السياسية والثقافية.

ويتنافس في هذه الدورة من الانتخابات الرئاسية التي ستجري يوم 19 ايار/ مايو الجاري، كل من حسن روحاني الرئيس الايراني الحالي، وابراهيم رئيسي سادن الروضة الرضوية المقدسة، واسحاق جهانغيري النائب الاول الحالي لرئيس الجمهورية، ومحمد باقر قاليباف عمدة طهران الحالي، ومصطفى ميرسليم وزير الثقافة والارشاد الاسلامي الاسبق، ومصطفى هاشمي طبا الوزير الاسبق للصناعة والرئيس الاسبق للجنة الوطنية الأولمبية.

وكانت المناظرة الاولي قد جرت الجمعة الماضية وكان محورها القضايا الاجتماعية.  

يذكر ان المناظرة الثالثة ستجري يوم الجمعة المقبل 12 ايار/مايو وتدور حول الموضوعات الاقتصادية.

وكانت الداخلية الإيرانية قد أعلنت في 20 نيسان (أبريل) الماضي، أنه لن يتم نقل أي مناظرات مباشرة على التليفزيون خلال الحملة التي تسبق الانتخابات الرئاسية التي ستجري الشهر الجاري.

وتضم قائمة المترشحين للرئاسيات المقبلة، فإنها تضم 3 من الإصلاحيين والمحافظين المعتدلين، وهم كل من "روحاني"، و"جيهانغيري"، و"هاشمي طبا"، وسط توقعات بأن يعلن الأخيرين انسحابهما قبيل انطلاق الانتخابات، دعما لروحاني.

وينظر لروحاني بأنه الأكثر حظا بالفوز في الانتخابات المقبلة، فيما يعتبر مصطفى ميرسليم رئيس المجلس المركزي لحزب الائتلاف الإسلامي الأقل حظا بالفوز فيها، حسب مراقبين.

وبدأت الدعاية الانتخابية يوم 28 من نيسان (أبريل) الماضي وتستمر حتى 17 أيار (مايو) الجاري، يلي ذلك يوم الصمت الانتخابي، ثم عمليات الاقتراع في 19 من الشهر الجاري.

للإشارة فإنه وعلى عكس الجمهوريات الأخرى، لا يشغل رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإنما يشغل هذا المنصب المرشد الإيراني.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.