مصادر عبرية: مبعوث ترمب يلتقي نتنياهو وعباس يوليو المقبل

أكدت مصادر عبرية أن المبعوث الأمريكي للشرق الأوسط جيسون غرينبلات سيلتقي رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في تموز/ يوليو المقبل.

وغادر غرينبلات، رام الله بعد اجتماع مع الرئيس عباس ظهر اليوم الخميس بعد جلسة استمرت ساعة ونصف.

ونقلت قناة "24" العبرية عن مسؤول فلسطيني قوله إن المبعوث الأمريكي الخاص جيسون غرينبلات سيجري لقاءات مباشرة مع كل من الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لاستئناف مفاوضات السلام.

ووفقا لما نقله نفس المصدر فإن غرينبلات نقل إشارات ومبادرات لحسن نوايا من الجانب الإسرائيلي أملا في خلق بيئة إيجابية لاستئناف المفاوضات.

و"عرض النوايا الإسرائيلية" يشمل السماح للفلسطينيين البناء في المنطقة (ج) في الضفة الغربية المحتلة والخاضعة لسيطرة أمنية ومدنية إسرائيلية، وبدء إقامة مناطق صناعية بتلك المنطقة، وتجميد جزئي للبناء في المستوطنات، لا يشمل المستوطنات القائمة في القدس المحتلة، وفتح معبر الكرامة بين الأردن والضفة الغربية 24 ساعة يوميا.

وكان ترمب التقى نتنياهو وعباس خلال زيارة قام بها للمنطقة يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين.

وتعهد ترمب، خلال زيارته إلى بيت لحم الثلاثاء إنه "سيفعل كل شيء" في وسعه، من أجل مساعدة الإسرائيليين والفلسطينيين على تحقيق السلام.

وأقر ترمب بأن التوسط بينهما من أجل الوصول إلى اتفاق سيكون "مهمة غاية في الصعوبة".

ولم يدخل الإسرائيليون والفلسطينيون في محادثات سلام مباشرة، منذ أكثر من ثلاثة أعوام.

يشار إلى أن المفاوضات الفلسطينية - الإسرائيلية توقفت في نيسان/ أبريل 2014، بعد رفض تل أبيب وقف الاستيطان أو الإفراج عن أسرى قدامى في سجونها، إلى جانب امتناعها عن القبول بحدود الأراضي المحتلة عام 1967 كأساس للمفاوضات.

ـــــــــــ

من سليم تاية
تحرير محمود قديح

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.