قيادي في "فتح": إنجازات الأسرى تؤكد أن "الوحدة طريقنا للنصر"

دعا عضو المجلس الثوري بحركة "فتح"، تيسير البرديني، إلى العمل والتحرّك الدائمين لمساندة الأسرى الفلسطينيين في المعتقلات الإسرائيلية، وصولا إلى تحريرهم.

وقال البرديني في حديث لـ "قدس برس" اليوم الإثنين، "إن حرية الأسرى واجب كل فلسطيني (...)، ومن الضروري العمل وبشكل دائم على إسنادهم وإبقائهم حاضرين في ذهن الشعب وكل المؤسسات الحقوقية".

واعتبر القيادي في "فتح"؛ وهو أسير محرر أمضى 20 عامًا في سجون الاحتلال وأفرج عنه ضمن صفقة "وفاء الأحرار" في تشرين ثاني/ نوفمبر 2011، أن أهم ما أسفر عنه إضراب الأسرى الذي دام 41 يوما، هو "التأسيس لمرحلة جديدة في مواجهة الاحتلال".

وأضاف "مصلحة السجون ستفكر بعد ذلك ألف مرة عندما تريد أن تتخذ أي إجراء ضد الأسرى أو سحب أي من إنجازاتهم"، لافتًا إلى أن "وحدة الأسرى داخل السجون رسالة للمحتل وأيضًا للفصائل الفلسطينية".

وأفاد بأن "وحدة المعتقلين أثبتت أن الحركة الأسيرة بخير، وباستطاعتها القتال والانتصار على الجلاد (الاحتلال)، رغم من أنهم (الأسرى) لا يمتلكون من المقدرات المادية إلا إرادتهم وأمعائهم الخاوية".

واستدرك "41 يومًا من الإضراب عن الطعام داخل سجون الاحتلال؛ رسالة انتصار حقيقة عنوانها أننا نستطيع الانتصار على الرغم من قلة الموارد".

واعتبر القيادي الفتحاوي في قطاع غزة، أن موافقة الاحتلال على الكثير من مطالب الأسرى تؤكد أن إرادة الحق للأسير الفلسطيني استطاعت أن نتنصر على إرادة الباطل والمتمثلة بمصلحة السجون.

وكان مئات الأسرى الفلسطينيون في سجون الاحتلال الإسرائيلي، قد شرعوا بإضراب مفتوح عن الطعام بتاريخ 17 نيسان/ أبريل الماضي؛ قبل أن يعلقوه يوم السبت الماضي 27 أيار/ مايو الجاري.

وطالب الأسرى من خلال إضرابهم الذي استمر 41 يومًا، بتحقيق جملة مطالب، أبرزها؛ إنهاء سياسة العزل، وسياسة الاعتقال الإداري، إضافة إلى المطالبة بتركيب تلفون عمومي للأسرى الفلسطينيين، للتواصل مع ذويهم، ومجموعة من المطالب التي تتعلق في زيارات ذويهم، وعدد من المطالب الخاصة في علاجهم ومطالب أخرى، وقد تم تعليق هذا الإضراب فجر اليوم السبت الماضي بعد 40 يوما من الإضراب.

وتحتجز إسرائيل 6500 معتقل فلسطيني موزعين على 22 سجنًا، ومن بينهم 29 معتقلًا مسجونون منذ ما قبل توقيع اتفاقية أوسلو مع منظمة التحرير الفلسطينية في 1993، و12 نائبًا، ونحو 50 فلسطينية، ومن ضمنهن 14 فتاة قاصر، ويخضع للاعتقال الإداري من بينهم 500 معتقل.


ــــــــــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي
تحرير خلدون مظلوم

أوسمة الخبر فلسطين غزة اسرى موقف (خاص

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.