مصر تطالب منظمات الأمم المتحدة بمضاعفة المساهمات المالية للقاهرة

طالبت مصر، اليوم الأحد، منظّمات ووكالات الأمم المتحدة العاملة على أراضيها بـ"مضاعفة المساهمات المالية الحالية"، من أجل مواجهة "التحديات المتفاقمة في البلاد".

جاء ذلك، في بيان لوزارة الخارجية المصرية، عقب لقاء موسّع عقده هشام بدر، مساعد وزير الخارجية المصري للعلاقات متعددة الأطراف والأمن الدولي، مع جميع ممثلي منظمات ووكالات الأمم المتحدة العاملة في مصر.

ودعا بدر إلى تعظّيم التنسيق بين المنظمات التابعة للأمم المتحدة ووزارة خارجيته، وتكامل مشاريع وخطط تلك المنظّمات الأممية مع جهود بلاده لمكافحة الفقر، وخلق فرص عمل، وتمكين المرأة والشباب، وتحسين الأوضاع التعليمية والصحية للمواطنين.

وأعرب عن رغبة بلاده في "زيادة التواجد الأممي على أراضيها، من خلال المنظّمات، والمكاتب الإقليمية التابعة للأمم المتحدة"، لا سيما مع إقامة العاصمة الإدارية الجديدة المقرر إنشائها شرقي القاهرة.

وحث المسؤول المصري ممثلي المنظّمات والوكالات الأممية، على "مضاعفة المساهمات المالية الحالية بما يُمكن من مواجهة التحديات المتفاقمة، وتوجيه الأنشطة الحالية إلى المجالات محل اهتمام المواطن العادي".

ووفق أحدث تقرير لجهاز التعبئة والإحصاء المصري، فقد ارتفعت نسبة الفقراء في مصر من 25.2 في المائة في 2010/2011، منذ اندلاع ثورة 25 كانون ثاني/يناير 2011 المصرية، إلى 27.8 في المائة عام 2015، من إجمالي سكان البلاد البالغ عددهم نحو 93 مليون نسمة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.