اليمن يقرّر قطع علاقاته الدبلوماسية مع قطر

أعلنت الحكومة اليمنية التابعة للرئيس عبد ربه منصور هادي، عن قرارها قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر.

يأتي هذا بعد قرار السعودية والإمارات والبحرين ومصر، فجر اليوم الاثنين، قطع علاقاتها الدبلوماسية وإغلاق حدودها ومجالها الجوي مع قطر.

وقالت الحكومة في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية التابعة لها، اليوم الاثنين، إنها تعلن "تأييدها للخطوات التي اتخذتها قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن بإنهاء مشاركة القوات القطرية، وكذلك تعلن قطع علاقاتها الدبلوماسية بدولة قطر".

وأوضحت أن قرارها يأتي "بعد اتضاح ممارسات قطر وتعاملها مع المليشيات الانقلابية ودعمها للجماعات المتطرفة في اليمن، ما يتناقض مع الأهداف التي اتفقت عليها الدول الداعمة للحكومة اليمنية الشرعية".

وأضافت "نحن على ثقة بحول الله أن الأشقاء في التحالف سيستمرون في بذل كافة جهودهم لتحقيق الأمن والاستقرار للشعب اليمني ودعم الشرعية واستعادة سيادة الدولة اليمنية من الإنقلابيين الاستمرار في محاربة الإرهاب على كافة الأراضي اليمنية".

وكان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، قد أعلن عن قرار إنهاء مشاركة دولة قطر في التحالف.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية عن بيان للتحالف العربي الذي تقوده السعودية، ما مفاده بأن "قرار إنهاء المشاركة القطرية جاء بسبب ممارسات قطر التي تعزز الإرهاب، ودعمها تنظيماته في اليمن ومنها القاعدة وداعش، وتعاملها مع المليشيات الانقلابية في اليمن مما يتناقض مع أهداف التحالف التي من أهمها محاربة الإرهاب".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.