"العليا الإسرائيلية" تحدّد الـ13 من أيلول جلسة للبت في قضية الجثامين المحتجزة

قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين في رام الله، عيسى قراقع، إن المحكمة الإسرائيلية العليا عينت حلسة في الثالث عشر من شهري أيلول/سبتمبر المقبل للنظر في طلب تسليم جثامين الشهداء الفلسطينيين المحتجزة.

وأوضح قراقع في بيان له بأن "محامي الهيئة تقدموا بالتماس للعليا الإسرائيلية لبحث قضية جثامين الشهداء الفلسطينيين التي تحتجزها سلطات الاحتلال الإسرائيلي كإجراء عقابي، في ثلاجاتها أو في ما تعرف بمقابر الأرقام.

ومنذ اندلاع انتفاضة القدس في الأول من شهر أكتوبر/ تشرين أول عام 2015، ارتقى 319 شهيداً بينهم 38 شهيدا فلسطينيًا قتلوا بنيران قوات الاحتلال خلال الشهور الأربعة الأولى من العام الجاري، من بينهم 4 شهداء من قطاع غزة منه صياديان قتلوا في عرض البحر خلال مزاولتهما مهنة الصيد، وشابان على طول الشريط الحدودي لقطاع غزة خلال مواجهات نذير الغضب المطالبة برفع الحصار عن غزة.

يذكر أن سلطات الاحتلال تواصل احتجاز جثامين سبعة شهداء؛ أقدمهم عبد الحميد أبو سرور ومحمد ناصر طرايرة ومحمد جبارة الفقيه ورامي محمد عورتاني ومصباح أبو صبيح وفادي القنبر، وآخرهم الشهيد مهند عبد الرحمن أبو سفاقة.

 

أوسمة الخبر الجثامين الشهداء

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.