أمير الكويت يؤكد مواصلة جهوده لحل الأزمة الخليجية

أعلن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، اليوم الثلاثاء، عزمه مواصلة جهود الوساطة الرامية لمعالجة الأزمة الخليجية، مؤكدا في الوقت ذاته على ضرورة الحفاظ على وحدة دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال في بيان أصدره الديوان الأميري الكويتي الثلاثاء، إن مسيرة مجلس التعاون تمثل الخيار والتطلعات المنشودة، ولا يمكن التفريط فيها، ويجب الحفاظ عليها والتمسك بها.

وأضاف إنه يشعر بالمرارة حيال التطورات غير المسبوقة التي يشهدها البيت الخليجي.

بيد أن أمير الكويت أوضح أنه رغم ذلك فإن ما لمسه من ردود فعل إيجابية وتأييد دولي للمساعي الكويتية، يضاعف عزمه على مواصلة هذه المساعي.

وقال "لن نتخلى عن مسؤولياتنا التاريخية، وسنكون أوفياء لها حتى يتم تجاوز هذه التطورات وانجلاؤها عن سمائنا، وتعود المحبة والألفة لبيتنا الخليجي الذي سيبقى وحده قادرا على احتواء أي خلاف ينشأ في إطاره".

ومنذ الخامس من حزيران/ يونيو الجاري، أعلنت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وإغلاق منافذها الجوية والبحرية معها، فارضة بذلك حصارًا على الدوحة متهمة إياها بـ "دعم الإرهاب"، وهو ما نفته قطر جملة وتفصيلا.

أوسمة الخبر قطر الكويت الحصار

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.