الاحتلال يصادر معدات فلسطينية لضخ المياه في الأغوار

صادرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، معدات يستخدمها فلسطينيون في ضخ المياه بمنطقة الأغوار الشمالية (شرق القدس المحتلة)، بذريعة عدم الترخيص.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في الأغوار، معتز بشارات، إن قوة من جيش الاحتلال يرافقها موظفون من لجنة "التنظيم والبناء"، اقتحموا منطقة "نبع الحمة"، قرب قرية عين البيضاء، وقاموا بمصادرة معدات للمزارعين يستخدمونها في طخ المياه للشرب وري المزروعات.

وأشار بشارات في تصريحات لـ "قدس برس" اليوم، إلى أن الاحتلال صادر المعدات المستخدمة في ضخ المياه من نبع رُمم مؤخرًا ويعتمد عليه سكان المنطقة منذ فترة طويلة.

وأفاد بأن "محكمة إسرائيلية أصدرت قرارًا احترازيًا بوقف تنفيذ إخطار سابق سلمه جيش الاحتلال لسكان المنطقة يقضي بوقف الاستفادة من المياه، بذريعة ملكيتها لدولة الاحتلال".

واعتبر أن مصادرة المعدات صباح اليوم من قبل قوات الاحتلال "تجاوزًا لقرار المحكمة الإسرائيلية"، مؤكدًا أن هذه الإجراءات تستمر بالأغوار بشكل شبه يومي.

تجدر الإشارة إلى أن مؤسسات دولية وإنسانية تعتبر استمرار الاحتلال باستهداف الفلسطينيين في منطقة الأغوار؛ سواء بالهدم أو الإخلاء بذريعة التدريبات العسكرية، استهدافًا للمنطقة وللضغط على سكانها لإخلائها، باعتبارها منطقة حيوية واستراتيجية على المستوى الزراعي والعسكري.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.