دبلوماسي أمريكي لـ"قدس برس": نتواصل مع جميع الأطراف لوقف التوتر في القدس

عبّر دبلوماسي أمريكي عن قلق بلاده الشديد إزاء الأوضاع في مدينة القدس المحتلة، والتي فجّرتها سلسلة قيود فرضتها السلطات الإسرائيلية على دخول الفلسطينيين إلى المسجد الأقصى وممارسة شعائرهم الدينية.

وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية في حديث لـ "قدس برس"، إن واشنطن تتواصل مع جميع الأطراف لإنهاء التوتّر القائم في القدس.

وأضاف "نحث على اتخاذ الخطوات اللازمة للحد من التوترات والحفاظ على الوضع القائم في الحرم الشريف/ جبل الهيكل"، كما قال.

وكانت القنصلية الأمريكية في القدس، قد دعت في بيان لها، السلطات الإسرائيلية والأردن إلى "بذل الجهود نحو حسن التفاهم لتخفيف التوترات، وإيجاد حل يضمن السلامة العامة، وأمن الموقع ويحافظ على الوضع الراهن"، بحسب البيان.

وأشار البيان إلى أن الولايات المتحدة "ستواصل مراقبة التطورات عن كثب".

يأتي ذلك في ظل إعلان الفصائل الفلسطينية عن يوم غد الجمعة، "يوم غضب" في مختلف الأراضي الفلسطينية، وسط تهديدات من الأجنحة العسكرية في غزة بالرد عسكريًا على إجراءات الاحتلال.

وبجسب ما أوردته تقارير إعلامية؛ فإن مفاوضات تجري بين واشنطن وتل أبيب بمشاركة أطراف عربية؛ بينها الأردن والسعودية والسلطة الفلسطينية، للتوصل إلى حل ينهي الأزمة الناتجة عن نصب البوابات الإلكترونية على مداخل المسجد الأقصى.

ورجح وزير "الأمن الداخلي" الإسرائيلي، جلعاد أردان، اليوم الخميس، التوصل إلى اتفاق بشأن البوابات الإلكترونية المثبتة على مداخل المسجد الأقصى، خلال الساعات القليلة المقبلة.

وأكد أردان في مقابلة مع إذاعة الجيش الإسرائيلي، وجود اتصالات مكثفة على الساحة الدولية لتهدئة الوضع الحالي، زاعمًا وضع البوابات الإلكترونية هدفه "منع وقوع هجوم جديد ومن أجل الحفاظ على الأمن".

ويأتي هذا التصعيد على إثر عملية إطلاق نار نفّذها ثلاثة شبان فلسطينيين من مدينة أم الفحم، الجمعة الماضية، ما أدى إلى مقتل جنديين إسرائيليين وإصابة آخرين، إلى جانب استشهاد منفذي العملية الثلاثة.

وعلى إثر العملية، قرّرت حكومة الاحتلال إغلاق الأقصى لمدة يومين كاملين، قبل قيامها بنصب بوابات تفتيش إلكترونية على أبواب المسجد، الأمر الذي ردّ عليه المقدسيون برفض التعامل مع هذه البوابات والرباط على مداخل الأقصى.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.