الإعلام العبري: 4 سيناريوهات مرعبة أدت لإزالة البوابات الإلكترونية

جنود الاحتلال يقومون بتفكيك البوايات الالكترونية

قالت القناة العبرية الثانية، إن "سيناريوهات مرعبة" كانت خلف قرار إزالة البوابات الإلكترونية عن أبواب المسجد الأقصى، والذي أصدره رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو.

وأفادت بأن جهاز مخابرات الاحتلال "شاباك" عرض على نتنياهو، خلال جلسة الـ "كابينيت" الليلة الماضية، عدة سيناريوهات يمكن أن تؤدي لانفجار الأوضاع في المنطقة من جديد في حال بقيت البوابات الإلكترونية والكاميرات.

ولفتت النظر إلى أن "قيادة" جيش الاحتلال، دعمت صحة السيناريوهات التي عرضها ممثلو الشاباك الإسرائيلي، مما زاد خشية الكابينيت من تدهور الأوضاع.

وبيّنت القناة الأولى في التلفزيون الإسرائيلي، أن السيناريو الأول هو احتمال أن تندلع انتفاضة جديدة، وتمحور الثاني حول مشاركة حركة "فتح" فيها بقوة واستخدام الأسلحة؛ خاصةً في الخليل.

وأوضحت أن السيناريو الثالث؛ يتركز حول احتمالية أن يتجه تصاعد الأوضاع نحو حرب مع "حزب الله" اللبناني شمال فلسطين المحتلة، والرابع؛ احتمال تشكيل اتحاد غير عادي من العالم الإسلامي يشمل إيران وتركيا ودول كبيرة.

وكان موقع صحيفة "هآرتس" العبرية، قد ذكر أن بعض الوزراء في الـ "كابينيت" رفضوا قرار إزالة البوابات وصوتوا ضده قبل أن ينجح نتنياهو في تمريره بموافقة الأغلبية عليه.

وتشهد مدينة القدس المحتلة والمنطقة المحيطة بالمسجد الأقصى؛ منذ يوم الجمعة الماضي 14 تموز (يوليو) الجاري، مواجهات يومية بين الفلسطينيين المرابطين على أبواب الأقصى وقوات الاحتلال، احتجاجًا على إغلاق المسجد ونصب بوابات إلكترونية على مداخله.

وشملت المواجهات مناطق بالضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، وأسفرت عن استشهاد 4 فلسطينيين وإصابة أكثر من ألف بجراح مختلفة.

وكانت القناة الثانية العبرية، قد كشفت أول من أمس (الإثنين)، أن الشرطة الإسرائيلية أعدت خطة أمنية تشمل كامل البلدة القديمة في القدس كبديل للبوابات الإلكترونية التي تم نصبها أمام بوابات المسجد الأقصى.

وذكرت أن الخطة تتضمن نصب كاميرات أمنية متقدمة في مختلف أنحاء البلدة القديمة، وليس فقط على أبواب الأقصى، إضافة إلى تعزيز قوات الشرطة في البلدة، مشيرة إلى أنه سيتم عرض الخطة على مجلس الوزراء الإسرائيلي.

وبحسب القناة، فإن الشرطة تجري مفاوضات مع أربع شركات أمنية تعتبر رائدة في هذا المجال، لافتة إلى أن الكاميرات ذات قدرات تكنولوجية متقدمة ومكلفة للغاية وبإمكانها تمييز الأجسام والملابس وغيرها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.