مجلس الأمن يوافق بالاجماع على عقوبات جديدة ضد كوريا الشمالية

وافق مجلس الأمن الدولي بالإجماع، مساء السبت، على مشروع قرار أمريكي بفرض عقوبات جديدة على كوريا الشمالية، ردًّا على استمرار تجاربها الصاروخية الباليستية.

ويقضي القرار، الذي صاغته الولايات المتحدة وتفاوضت بشأنه مع الصين لأسابيع، بـ "تحديد السفن التي تخرق العقوبات المفروضة على بيونغ يانغ، ومنعها دخول الموانئ في جميع أنحاء العالم". 

كما يحظر منح الدول الأعضاء في الأمم المتحدة تصاريح عمل جديدة لمواطني كوريا الشمالية، بهدف الحد من دخول العملات الصعبة إليها.

وحدد القرار أسماء وكيانات تابعة لكورية الشمالية، لإخضاعهم للجنة العقوبات، كما يقضي بتعديل العقوبات المفروضة بموجب قرار المجلس السابق، لتحديد أصناف ومعدات وسلع وتكنولوجية إضافية متصلة بالأسلحة التقليدية.

ومن شأن العقوبات الجديدة تقليص إجمالي صادرات كوريا الشمالية من الفحم والحديد والرصاص والمأكولات البحرية، من 3 مليارات إلى مليار دولار سنويًا. 

يشار إلى أنه في عام 2006، فرض مجلس الأمن أول عقوبات على كوريا الشمالية، وعزز تلك العقوبات لاحقاً ردا على تجاربها النووية الخمس، فضلا عن قيامها بتجارب على إطلاق صواريخ باليستية تكثفت في العام الأخير. 

وفي 2016، فرض قرار مجلس الأمن، رقم 2321، قيودا إضافية مشددة على صادرات بيونغ يانغ، بقصد تجفيف المصادر الأساسية لعائدتها من العملة الصعبة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.