تخفيض حكم الأسير الطفل أحمد مناصرة عامين ونصف

من أصل 12 عامًا صدرت بحقه عقب إدانته بمحاولتيْ قتل

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، عبر موقعها الإلكتروني اليوم الخميس، أنه تم تخفيض حكم الأسير الفلسطيني الطفل أحمد مناصرة (14 عامًا)، عامين ونصف.

وأفادت الصحيفة العبرية، بأن المحكمة "العليا" التابعة لسلطات الاحتلال "قد خفّضت حكم الطفل مناصر من 12 سنة إلى 9 سنوات ونصف في السجن الفعلي".

وكان مناصرة قد اعتقل بتاريخ 12 تشرين أول عام 2015، مع بداية انتفاضة القدس، بادّعاء محاولته وابن عمه الشهيد حسن مناصرة، طعن مستوطنين قرب مستوطنة "بيسغات زئيف" المقامة على أراضٍ فلسطينية شمال مدينة القدس المحتلة.

واستشهد الطفل حسن برصاص الاحتلال، في حين قُدّم أحمد للمحاكمة مرات عديدة، وتعرّض لتحقيقات قاسية، حيث انتشر فيديو له أثناء التحقيق معه وهو يصرخ مرددًا "مش متذكّر"، بشكل واسع ولافت، ما خلق حالة من الغضب في جميع الأوساط التي أدانت ما يقوم به الاحتلال تجاه الأطفال الفلسطينيين.

وأُدين أحمد بمحاولتيْ قتل، وحُكم على إثرها بالسجن لمدة 12 عامًا.

أوسمة الخبر فلسطين القدس احتلال

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.