الاحتلال يُقدم لائحة اتّهام ضد مقدسية نفّذت عملية طعن منتصف آب

ذكرت مصادر عبرية أن الادعاء العام الإسرائيلي قدّم لائحة اتهام ضدّ منفّذة عملية الطعن الأخيرة في القدس، تتضمن محاولة القتل وحيازة سكين.

وذكر موقع صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، أن المدّعي العام الإسرائيلي قدّم لائحة اتهام ضد فدوى حمادة (29 عاماً) من بلدة صورباهر جنوبي المدينة، تتضمن تهمتيْ القتل وحيازة سكين.

وأضافت الصحيفة أنه وفقاً للائحة الاتهام، فإن حمادة وصلت إلى محطة الحافلات بالقرب من باب العامودوسط المدينة، قبل أسبوع ونصف، حيث كانت تحمل سكيناً في حقيبتها، وحاولت طعن يهودي كان في المكان.

وأضافت أن اليهودي هرب من المنطقة دون أن يُصاب بأذى، في حين طعنت المقدسية شخصاً آخر تبيّن بأنه عربي.

وكانت حمادة قد نفّذت عملية طعن استهدفت يهودي (لم يُصب) وآخر (اعتقدت بأني يهودي) في الـ12 من شهر آب/ أغسطس الجاري بجانب محطة الحافلات قبالة حي المصرارة وسط القدس.

وقامت عناصر من الشرطة الإسرائيلية بتطويق المنطقة من خلال نشر القوات الخاصة والخيالة، واعتقلت المقدسية دون إطلاق النار عليها، وحوّلتها للتحقيقات.

كما قامت قوات الاحتلال بدهم منزلها في صورباهر، حيث قامت بتفتيشه قبيل اعتقال زوجها، ثم أفرجت عنه عقب أيام من التحقيق. 

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.