أردوغان: أنقرة لن تسمح للأكراد بإقامة دولة شمالي سورية

شدد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، على أن بلاده لن تسمح لحزب الاتحاد الديمقراطي السوري الكردي ووحدات الحماية الشعبية، بإقامة دولة في شمال سورية.

وفي كلمة له خلال اجتماع رؤساء البلدات التركية، قال أردوغان إن "البعض يسعى لتأسيس دولة كردية وأنا أعتبر هذا إهانة لإخواني الأكراد لأني أؤمن بأنهم سيعارضون إنشاء هذا الكيان سواء في شمال سورية أو جنوب تركيا".

وأشار إلى أن عناصر "حزب الاتحاد الديمقراطي ووحدات الحماية ارادوا تشكيل ممر ارهابي في شمال سورية ويمتد حتى البحر المتوسط" مؤكدا ان "تركيا ستواصل ضربهم وتدميرهم مثلما نستهدف ارهابيي حزب العمال الكردستاني في جنوب شرق تركيا وجبل قنديل بشمال العراق".

وقال إن حالة الطوارئ المعلنة في تركيا بعد محاولة الانقلاب الفاشل التي وقعت في يوليو 2016 تستهدف "هزيمة التنظيمات الارهابية ودفنها وتوفير الامن والاستقرار للشعب".

وتابع: "مسؤوليتي كرئيس للدولة لن تتحقق حتى ينعم شعبي من جنوب شرق وشرق وجميع المدن التركية بالسلام".

ويسيطر حزب الاتحاد الديمقراطي ووحدات الحماية الشعبية والمصنفان من قبل تركيا منظمتين "ارهابيتين" على مساحات واسعة من شمال شرق سورية حتى منطقة (عفرين) في الغرب في حين تسعى أنقرة لمنعهما من السيطرة على المناطق المتاخمة لحدودها.

 

أوسمة الخبر أردوغان أكراد تركيا

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.