مصر تقرّ بمعرفتها بقرار أمريكا تخفيض المساعدات قبل إعلانه رسمياً

أقرّ المتحدث باسم الخارجية المصرية اليوم الأحد، بعلم القاهرة بقرار الإدارة الأمريكية خفض جزء من مساعداتها المقدمة لمصر، قبل إعلانه بشكل رسمي.

وقال المستشار أحمد أبو زيد، رداً على استفسار المحررين الدبلوماسيين حول صحة ما تردد بشأن علم الحكومة المصرية بقرار الإدارة الأمريكية تخفيض جزء من المساعدات المقدمة لمصر سنوياً قبل فترة من صدور القرار: "الاتصال كان بعد صدور القرار الأمريكي بالفعل، وقبيل ساعات بسيطة من الإعلان عنه".

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قد أكدت علم السلطات المصرية المسبق بقرار واشنطن تجميد 290 مليون دولار من المساعدات المقدّمة لها، مشيرة إلى أن مصر ستحصل على مليار دولار من المساعدات العسكرية للسنة المالية القادمة والبالغ مجموعها 1.3 مليار دولار.

وقالت إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وافق على قرار حجب جانب من المساعدات المقدمة لمصر، والذي اقترحه وزير الخارجية ريكس تيلرسون، وأن الأخير اتصل بشكري مساء الثلاثاء الماضي ليبلغه بالقرار قبل إعلانه الأربعاء.

ولكن المتحدث باسم الخارجية المصرية نفى مع هذا "عدم صحة ما يتم ترويجه في هذا الشأن"، في إشارة لإبلاغ أمريكا لمصر قبل الحجب، رغم إشارته لاتصال ريكس تيليرسون، مساء الثلاثاء بوزير خارجية مصر بعد صدور القرار الأمريكي.

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" قد كشفت أن كوريا الشمالية هي أحد أسباب تجميد المساعدات الأمريكية للقاهرة، وأن السبب قد يرجع إلى رغبة تيليرسون في زيادة العزلة الاقتصادية والدبلوماسية لبيونغ يانغ التي تتعامل معها مصر.

ووفق الصحيفة الأميركية، فإن "مصر قريبةً من كوريا الشمالية منذ السبعينيات وتحصل منها على صواريخ وتهرب لها صواريخ عبر ميناء بورسعيد".

وأوقفت الولايات المتحدة معونات عسكرية تصل قيمتها إلى 152 مليون دولار وأعلنت اعتزامها قطع معونات أخرى تبلغ قيمتها 96 مليون دولار نظرا لما وصفته واشنطن بأنها مخاوف بشأن حقوق الإنسان.

ووصفت الخارجية المصرية في بيان القرار بأنه يعكس "افتقارا للحكمة".

ورغم حجب جزء من المعونة، جرى اتصال بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الأمريكي دونالد ترامب أعبر فيه الأخير عن حرصه على مواصلة تطوير العلاقات بين الولايات المتحدة ومصر وتجاوز أي عقبات قد تؤثر عليها، بحسب بيان للرئاسة.

أوسمة الخبر مصر مساعدات وقف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.