ترمب: هناك إمكانية للتوصل إلى اتفاق سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين

صرّح الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، اليوم الإثنين، بأن "هناك إمكانية للتوصل إلى اتفاق سلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين"، مشيرًا إلى أن إدارته "تؤيد ذلك".

وأضاف ترامب في تصريحات للصحفيين على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، "سنناقش العديد من القضايا، من بينها اتفاق سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وسيكون إنجازًا رائعًا، ونحن نؤيده".

وقال ترمب، إنه يعتقد بوجود فرصة جيدة في إمكانية الوصول إلى الاتفاق (السلام)، متابعًا: "أغلب الناس يقولون ليس هناك فرصة لذلك، لكن إسرائيل ترغب في تحقيقه، والفلسطينيون يرغبون في تحقيقه، وأستطيع أن أقول لكم إن إدارة ترمب ترغب في تحققه".

وشدد الرئيس الأمريكي، على أن "جميع الأطراف تعمل جاهدة، وسنراه (الاتفاق) يتحقق"، مؤكدًا أن إدارته ستبذل كل ما في وسعها للتوصل إلى الاتفاق.

وكان رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قد صرّح بأنه سيبحث "فرصة السلام مع الجانب الفلسطيني، وكذلك مع العالم العربي".

ونوهت الإذاعة العبرية اليوم، عبر موقعها الإلكتروني، إلى أن واشنطن وتل أبيب ستبحثان "سبل استئناف عملية السلام بين إسرائيل والفلسطينيين".

ومن المتوقع أن يلتقي ترامب كلًا من العاهل الأردني الملك الأردني عبد الله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد غدٍ الأربعاء لبحث القضية الفلسطينية و"السلام مع إسرائيل".

وقد توقفت المفاوضات "الفلسطينية- الإسرائيلية" منذ نيسان/ أبريل 2014، بعد رفض "إسرائيل" وقف الاستيطان والإفراج عن معتقلين قدامى في سجونها.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.