"هآرتس": ترمب يعكف مع فريقه على إعداد خطة تسوية جديدة

قالت إنه طلب من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس التروي والتحلي بالصبر وعدم اتخاذ خطوات من شأنها عرقلتها

قالت صحيفة "هآرتس" العبرية، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، طلب من رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، التروي والتحلي بالصبر، وعدم اتخاذ خطوات من شأنها عرقلة الخطة التي يعكف طاقمه على بلورتها.

وأفادت الصحيفة العبرية في عددها الصادر اليوم الأحد، بأن ترمب يعكف مع طاقمه لشؤون الشرق الأوسط على بلورة خطة تسوية جديدة للحل السلمي (لم تأتِ هآرتس على ذكر ماهيتها).

وبينت أن ترمب أبلغ عباس بالخطة خلال لقائه على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع الماضي، ووعده بعرض البيت الأبيض لخطة تسوية جديدة خلال الأسابيع القادمة.

ونقلت عن ترمب، تصريحات أوضح فيها أن الخطة التي يعكف على بلورتها مع مبعوثه الخاص للشرق الأوسط جيسون غرينبلات، وصهره جيرارد كوشنير، قد شهدت تقدمًا خلال الفترة الأخيرة، "إلا أنه يرفض تحديد سقف زمني لطرحها".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.