تونس.. المرزوقي يطلق حملة "ماناش مسلمين في الثورة والثروات والديمقراطية"

أعلن رئيس حزب "حراك تونس الإرادة" منصف المرزوقي، عن إطلاق حملة تحت شعار "ماناش مسلَّمين" في الثورة وفي الثروات الطبيعية وفي الديمقراطية.

على غرار الشعارات التي أطلقها الشارع التونسي في السنوات الماضية كحملة "مانيش مسامح" و "وينو البترول"، على حد قوله.

وانتقد المرزوقي، خلال اجتماع عام نظمه المكتب الجهوي لحزبه بمحافظة تطاوين (جنوب تونس) مساء أمس الأحد، ما عرفته تونس بعد انتخابات 2014 من تهديد للديمقراطية ومصالحة مع الفاسدين والاعلام الفاسد وتدخل أجنبي في الشأن الوطني، وبطء في تمرير القوانين على مجلس نواب الشعب، حسب رأيه، مقارنة مع السنوات الثلاث التي قضتها "الترويكا" في الحكم.

ودعا المرزوقي، وفق تقرير، لصحيفة "باب بنات" الالكترونية في تونس، شباب تطاوين إلى النضال من أجل تفعيل الاتفاقيات التي تم إبرامها مع الحكومة لفائدة الجهة في مجال التشغيل والاستثمار والتنمية، منبها من المخاطر التي تهدد البلاد في ظل ما أسماه بـ "الخدعة السياسية والاقتصادية"، التي مكنت الأحزاب الحاكمة (في إشارة إلى حركتي النهضة ونداء تونس)، من الفوز في انتخابات 2014.

كما عبر عن استغرابه، من عدم قدرة الأحزاب الحاكمة على تنظيم انتخابات بلدية، تمكن الجهات المحرومة من نسبة 10 بالمائة من التنمية، وتساهم في إرساء مقومات العدالة الاجتماعية والدولة الديمقراطية، على حد تعبيره.

يذكر أن منصف المرزوقي كان قد تحصل على أكثر من تسعين بالمائة من أصوات متساكني ولاية تطاوين في الانتخابات الرئاسية سنة 2014، وكانت بذلك المحافظة الأولى المساندة له في تلك الانتخابات.

و"حراك تونس الإرادة"، هو حزب سياسي تونسي أسسه الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي في 20 كانون أول (ديسمبر) 2015.

وبعد اندماج حزب المؤتمر من أجل الجمهورية في هذا الحزب الجديد، أصبح لدى الحراك مباشرة 4 نواب في مجلس نواب الشعب (البرلمان) الذين كانوا يعملون تحت راية المؤتمر.

تجدر الإشارة إلى أن حملة "مانيش مسلم" (لست مسلما)، سبقتها حملات مشابهة مثل حركة "مانيش مسامح" صيف 2015 وهي حركة شبابية مناهضة لقانون المصالحة الاقتصادية وتصفه أنه "يبيّض الفساد ويبرّئ رؤوس الأموال الناهبة لأموال الشعب".

كما أن نشطاء اطلقوا قبل سنتين حملة على مواقع التواصل الاجتماعي، واطلقوا عليها اسم ''وينو (اين) البترول''، بهدف الكشف عن "ملفات فساد في قطاع الطاقة".

أوسمة الخبر تونس سياسة معارضة حملة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.