مسؤول فلسطيني: الاتحاد الأوروبي سيزيد الدعم المالي المُقدم للسلطة

من 280 مليون إلى 320 مليون يورو سنويًا

كشف نبيل شعث؛ مستشار رئيس السلطة الفلسطينية للشؤون الخارجية، النقاب عن نية الاتحاد الأوروبي رفع الدعم المالي للسلطة من 280 مليون إلى 320 مليون يورو سنويًا.

وأفاد شعث في تصريحات صحفية له اليوم الأربعاء، بأن برلمانات 14 دولة أوروبية طالبت حكوماتها بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، داعيًا حكومات تلك الدول إلى الاستجابة لتلك المطالب.

وفي سياق العلاقة مع الاحتلال، وصف المسؤول الفلسطيني الحكومة الإسرائيلية بأنها "كاذبة، لا تريد عملية سلام، وتسعى لمزيد من سرقة الأرض في الضفة والقدس، وذلك بوضعها عدة شروط للتفاوض مع الحكومة الفلسطينية".

ولفت النظر إلى أن "إسرائيل تهربت من المبادرات الدولية في الفترة السابقة ومارست الكذب والتضليل على إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب".

وشدد على أن حكومة الاحتلال "لن ترضخ لعملية سلام بدون ضغط دولي"، مطالبًا الدول الكبرى لممارسة ضغوط عليها لإقامة دولة فلسطينية على حدود عام 67 وعودة اللاجئين وحل قضايا الوضع النهائي.

وأكد شعث أن القيادة الفلسطينية "لا تخشى العقوبات الإسرائيلية"، مستطردًا: "الوحدة الوطنية قرار فلسطيني ولن نسمح لأحد بأن يمنع تحقيقها، ونرفض كافة الشروط الإسرائيلية عليها".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.