الحاخام "يهودا غليك" يقتحم المسجد الأقصى

اقتحم عضو البرلمان الإسرائيلي "الكنيست" يهودا غليك، اليوم الأربعاء، المسجد الأقصى تحت حراسة عسكرية مشدّدة.

وأقدم "غليك" على اقتحام الأقصى احتفالا بزفاف نجله، برفقة 12 مستوطنا وخمسة من عناصر جهاز مخابرات الاحتلال "الشاباك".

ورصدت مراسلة "قدس برس" انتشارا عسكريا ملحوظا للقوات الإسرائيلية الخاصة بالتزامن مع اقتحام الحاخام "غليك" المعروف كأحد قادة اليمين الإسرائيلي المتطرف.

من جانبه، نقل موقع "0404" الإخباري العبري عن "غليك"، قوله إن اقتحامه للأقصى "هدية من نتنياهو (رئيس الوزراء الإسرائيلي) بمناسبة زفاف ابني (...) وهذه أفضل هدية يُمكنني الحصول عليها في هذه المناسبة"، حسب تعبيره.

يُشار إلى أن 91 مستوطناً اقتحموا المسجد الأقصى وتجولوا فيه خلال جولة الاقتحامات الصباحية، ولمدة أربع ساعات متتالية.  

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.