الجهاد الإسلامي: ندرس كل الخيارات للرد على العدوان الاسرائيلي

أكدت حركة الجهاد الإسلامي، مساء اليوم الاثنين، أنها تدرس كل الخيارات للرد على العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة الذي استهدف أحد أنفاق المقاومة.

واعتبر مسؤول المكتب الإعلامي للحركة، داوود شهاب، في بيان له، أن القصف الاسرائيلي لأحد أنفاق المقاومة، والذي طال "مجموعة من المجاهدين والمواطنين هو تصعيد خطير وعدوان إرهابي وانتهاك واضح ومحاولة جديدة لخلط الأوراق".

وأضاف: "نحن سندرس كل الخيارات بما لا يفقدنا خيار الرد على هذا العدوان".

وأكد أن هذه الأنفاق "هي جزء من سياسة الردع للدفاع عن الشعب الفلسطيني، ولن يتهاونوا في الدفاع عنه وعن أرضه".

وشدد المسؤول في حركة الجهاد الإسلامي أن "حكومة الإرهاب الصهيوني عليها أن تدرك أننا لن نتهاون في الدفاع عن أبناء شعبنا وحمايتهم وأننا سنواصل العمل ليل نهار من أجل تعزيز قدراتنا للتصدي للعدوان والإرهاب الصهيوني".

واستشهد، مساء اليوم الاثنين، خمسة مقاومين فلسطينيين وأصيب 9 آخرين بجراح جراء استهداف قوات الاحتلال نفقا للمقاومة داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.

أوسمة الخبر فلسطين غزة شهداء موقف

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.