الاحتلال يُجبر مقدسياً على هدم منزله

تعبيرية

أقدم مواطن مقدسي، اليوم السبت، على هدم أجزاء من منزله "ذاتيا"، في بلدة "سلوان" جنوبي القدس، بعد تهديده من قبل بلدية الاحتلال بهدمه وتحميله كافة التكاليف المترتبة على ذلك.

وأفاد المواطن عبد المغني دويك لـ"قدس برس" أنه تعرّض للتهديد من قبل بلدية الاحتلال، إمّا بأن تقوم آلياتها بالهدم وسيتكبّد هو بالتالي دفع أجر العمال والجرافات الذي يقدّر بنحو 80 ألف شيكل (نحو 22 ألف دولار)، أو أن يقوم بهدم منزله بنفسه.

وأضاف أن المساحة الاجمالية لمنزله، الكائن في حي "البستان ببلدة "سلوان"، تصل نحو 80 متراً، وأن بلدية الاحتلال تُأمره بهدم 60 متراً منه بحجة "عدم الترخيص".

وأشار إلى أنه يسكن وزوجته وأولاده الثلاثة في هذا المنزل، حيث أن جزءاً منه قديم جداً، في الوقت الذي ترفض بلدية الاحتلال أن تُعطي تراخيص بناء، بهدف إقامة مشاريع استيطانية وحدائق توراتية فيه، بعد هدم جميع المنازل.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.