زيمبابوي.. موغابي يعلن استقالته رسمياً بعد أسبوع من المطالبات بتنحيته

استقال رئيس زيمبابوي روبرت موغابي (93 عاماً)، اليوم الثلاثاء بعد حكم استمر 37 عاماً، وعقب أسبوع من رفضه الاستجابة لمطالبات ملحة بالتنحي.

وأعلن رئيس البرلمان جاكوب موديندا أمام النواب استقالة موغابي في ختام جلسة طارئة في العاصمة هراري كانت تناقش مسألة إقالته.

وتلا رئيس البرلمان رسالة من رئيس الدولة جاء فيها "أنا روبرت موغابي أسلم رسمياً استقالتي كرئيس لجمهورية زيمبابوي مع مفعول فوري" وسط تصفيق النواب.

وأضاف موغابي في رسالته "اخترت أن أستقيل طوعاً (...) يعود هذا القرار إلى (...) رغبتي في ضمان انتقال سلمي للسلطة من دون مشاكل وعنف".

وسرعان ما بدأت الاحتفالات في العاصمة هراري باستقالة موغابي، حيث كان المئات قد احتشدوا خارج مبنى البرلمان دعما لتحرك النواب.

وكان النائب السابق لرئيس زيمبابوي إيمرسون منانغاغوا قد ضم صوته الثلاثاء إلى جميع الذين يطالبون بالاستقالة الفورية للرئيس روبرت موغابي المتمسك بالسلطة.

وحاول الجيش الذي ينفي القيام بانقلاب، التوصل بهدوء إلى إقالة رئيس الدولة، حتى يتجنب الانتقادات والتهديدات المحتملة من البلدان المجاورة، حيث ما زالت صورة "المحرر" روبرت موغابي حاضرة.

وأكد رئيس الأركان أن "ضمانات كثيرة قد أعطيت" وأن الرئيس "وافق على خريطة طريق" للخروج من الأزمة.

 

أوسمة الخبر موغابي زيمبابوي

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.