المغرب.. برلمان "العدالة والتنمية" يصوت ضد الولاية الثالثة لبنكيران

قرر المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، بالتصويت ضد تعديل المادة 16 من قانونه الأساسي التي تحدد ولايات الأمين العام في ولايتين، وبذلك يكون عبد الإله الأمين العام الحالي خارج دائرة التنافس على منصب الأمين العام في المؤتمر المقبل المزمع عقده خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

وصوت 101 من أعضاء المجلس بالتصويت لصالح التعديل، في حين عبر 126 شخصا عن رفضهم للتعديل، وبلغ عدد الأصوات الملغاة 4.

وعرفت جلسة صباح اليوم تقديم تقرير المؤتمر، وكذا التصويت على مشروع قانون يقتضي بتعديل المادة 16 من القانون الأساسي.

وكان أغلب وزراء الحزب في الحكومة باستثناء وزير الاتصال مصطفى الخلفي الذي عبر صراحة عن تأييده لتعديل المادة 16.

وتنص المادة 16 من النظام الداخلي للحزب على حصر ولاية الأمين العام في ولايتين.

وبرفض التعديل يكون برلمان الحزب وضع حدا لقيادة ابن كيران للحزب، ويرتقب أن يختار مؤتمر الحزب الشهر المقبل شخصا اخر لقيادة الحزب.

ويعيش حزب "العدالة والتنمية" على وقع خلافات حادة بين قيادته منذ تشكيل حكومة سعد الدين العثماني في نيسان (أبريل) الماضي، خلفا لبنكيران.

ويعقد "العدالة والتنمية" في 9 و10 كانون الأول (ديسمبر) المقبل، مؤتمره العام لانتخاب أمين عام جديد وقيادة جديدة تقود الحزب لأربع سنوات (المؤتمر يعقد مرة واحدة كل 4 سنوات).

وفي 2008، انتخب بنكيران أمينا عاما للحزب، وفي 2012 أعيد انتخابه للمرة الثانية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.