الرئيس الإيراني: السعودية تُقدمنا كعدو للتغطية على فشل سياساتها في المنطقة

قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني، إن السعودية تقدم بلاده كعدو للتغطية على هزائمها وفشل سياساتها في المنطقة وأوضاعها الداخلية المتأزمة.

واعتبر روحاني في حوار مع التلفزيون الإيراني، أمس الثلاثاء، أن سياسة السعودية "فشلت في كل من قطر والعراق وسوريا وأخيرًا في لبنان".

وتابع: "لقد فشلوا في كل هذه الملفات الإقليمية ويريدون التغطية عليها بتصوير إيران عدو، والسبب الثاني هو الوضع الداخلي في السعودية، فالوضع فيها متأزم وهناك خلافات داخلية، ويجب علينا في هذه الظروف أن نتصرف بكل حرفية".

وأكد روحاني، أن إيران والعراق وسوريا وروسيا "تشكل خط مقاومة في المنطقة يعمل من أجل الاستقرار، وحقق إنجازات كبيرة".

وتساند كل من السعودية وإيران أطرافًا مختلفة في حروب وأزمات سياسية في المنطقة.

وفي وقت سابق وصف ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي بأنه "هتلر الشرق الأوسط الجديد".

واشتد التوتر بين الجانبين مؤخرًا عندما أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري استقالته أثناء وجوده في الرياض، متهمًا إيران وحزب الله اللبناني بزعزعة استقرار العالم العربي.

ووصف حزب الله وساسة لبنانيون هذه الخطوة بأنها عمل عدائي دبرته السلطات السعودية، واتهموها باحتجاز الحريري وإجباره على الاستقالة.

وعاد الحريري إلى لبنان الأسبوع الماضي، وأعلن أنه سيتريث في أمر استقالته، لكنه واصل انتقاداته لحزب الله.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.