الأسير القيادي رزق الرجوب يرفض الإبعاد ويبدأ بالإضراب عن الطعام

رفض القيادي في حركة "حماس"، الأسير الشيخ رزق رجوب من بلدة دورا بالخليل، الإبعاد إلى دولة السودان وقرار الاعتقال الإداري الصادر بحقة، مطالبا الإفراج الفوري عنه .

وقالت عائلة الأسير الرجوب في اتصال هاتفي مع إعلام الأسرى: " الشاباك الصهيوني عرض على الشيخ رزق الإبعاد إلى السودان أو الاعتقال الإداري فرفضهما، وعلى إثر ذلك أصدرت محكمة الاحتلال قرارا بتجديد الاعتقال الإداري بحقه لمدة 6 أشهر، مما دفعه لخوض إضراب مفتوح عن الطعام".

وذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، أن قوات الاحتلال قامت قبل أربعة شهور باقتحام منزل المسن الرجوب، وصادرت مركبيتن تعود ملكيتهما له، كما تم مصادرة مركبة أخرى عند اعتقاله.

يذكر أن الأسير الرجوب، هو أحد القيادات البارزة في حركة "حماس" بمدينة الخليل، وأمضى في سجون الاحتلال 23 عاما منها 10 أعوام تحت الاعتقال الإداري التعسفي .

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.