أردوغان يهدد بقطع العلاقات مع تل أبيب حال نقل سفارة واشنطن إلى القدس

هدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مساء اليوم الثلاثاء، بقطع العلاقات مع إسرائيل إذا اعترفت الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لها.

ووفق ما نقلت وكالة الأنباء التركية "الأناضول"، قال أردوغان في كلمة له أمام كتلة حزب العدالة والتنمية في البرلمان، إن مثل هذه الخطوة تعد تجاوزا لـ"لخط أحمر" بالنسبة للمسلمين.

وأكد الرئيس التركي أن خطوة اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل، قد تؤدي إلى قطع علاقات تركيا الدبلوماسية مع إسرائيل.

وأضاف: "أقول للسيد ترامب: القدس خط أحمر بالنسبة إلى المسلمين. في حال جرى اتخاذ مثل هذه الخطوة (نقل السفارة) سنعقد اجتماعا لمنظمة التعاون الإسلامي في إسطنبول، وسنحرّك العالم الإسلامي من خلال فعاليات هامة".

وأشار أردوغان إلى أن تركيا ولكونها تتولى الرئاسة الدورية لمنظمة التعاون الإسلامي، ستتابع هذه القضية حتى النهاية.

ويحذر الفلسطينيون ودول عربية وإسلامية، من أن نقل السفارة الأمريكية من تل أبيب إلى القدس من شأنه "إطلاق غضب شعبي واسع"، ويعتبر كثيرون أن هذه الخطوة ستعني نهاية عملية السلام تماما.

وأجرى الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أجرى مساء اليوم اتصالاً هاتفياً مع رئيس السلطة محمود عباس، أبلغه فيه نيّته نقل السفارة من تل أبيب إلى القدس.

ومطلع يونيو/ حزيران الماضي، وقع ترمب الذي تولى السلطة في 20 يناير/ كانون ثاني 2017، مذكرة بتأجيل نقل السفارة إلى القدس لمدة 6 أشهر، انتهت أمس الإثنين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.