الاحتلال يُخطر بهدم 4 منشآت فلسطينية في القدس والخليل

أخطرت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، الأربعاء، بهدم منشآت فلسطينية في مدينة الخليل (جنوب القدس المحتلة).

وفي حديث لـ "قدس برس"، أوضحت بلدية إذنا الواقعة غرب الخليل، أن سلطات الاحتلال أخطرت مواطنين فلسطينيين اليوم الأربعاء، بهدم منشآت ووقف البناء في أخرى بزعم "البناء دون ترخيص".

وأخطر الاحتلال بهدم منزلين سكنيين ومنشآت زراعية، بالإضافة إلى وقف أعمال البناء في منطقة "واد الناقة" غربي بلدة إذنا.

وأوضحت البلدية، أن المنشآت المستهدفة هي منزل المواطن "علاء عيد البطران" البالغة مساحته 150 مترًا مربعًا، ومنزل "خليل حسين البطران" المكون من طابق واحد بمساحة 100 متر مربع.

وأشارت إلى أن إخطارات وقف البناء طالت أيضًا منشأة حيوانية؛ عبارة عن بركس يُستخدم لتربية الأغنام، بمساحة 200 متر مربع، تعود ملكيتها للمواطن "أشرف محمد البطران".

ولفتت البلدية، إلى أن سلطات الاحتلال تقوم بإصدار الإخطارات وإلقائها "بشكل عشوائي" بجوار المنشآت الفلسطينية، "دون علم أصحابها"، مشيرة إلى أن منطقة "واد الناقة" تتعرض لمضايقات إسرائيلية بشكل مستمر.

واعتبرت أن إجراءات الاحتلال تستهدف تهجير الفلسطينيين وإبعادهم عن أراضيهم بالقوة.

وفي القدس، اقتحمت طواقم ما تعرف بـ "سلطة الطبيعة" الإسرائيلية ترافقها قوات عسكرية، اليوم الأربعاء، أرض مواطن مقدسي في بلدة سلوان، جنوبي المدينة المحتلة، وأخطرته بعدم العمل في أرضه.

وصرّح المواطن خالد الزير لـ "قدس برس، بأن الطواقم الإسرائيلية اقتحمت صباح اليوم الأرض التي يملكها في "حي الثوري"، وسلّمته أمرا خطيا مكتوبا باللغة العبرية، كما أمرته بالامتناع عن فعل أي شيء في أرضه، بحجة أنها أرض مفتوحة سيتم إنشاء حدائق توراتية فيها".

ولفت إلى أن "سلطة الأثار" الإسرائيلية تدّعي وجود آثار قديمة فيأرضه، ولذلك تسعى للاستحواذ عليها.

وأشار إلى أن طواقم الاحتلال صوّرت الأرض، لافتاً إلى أن "الاقتحام بات شبه يومي وتضييق الخناق عليه أصبح غير محتمل، حيث قاموا قبل مدّة باقتلاع المزروعات التي كانت مزروعة في الأرض".    

يُشار إلى أن آليات الاحتلال استهدفت أرض الزير عدّة مرات خلال السنوات الماضية، وهدمت له منشآت فيها، مع العلم بأن سلطة الآثار وبلدية الاحتلال تحاول الاستيلاء عليها حيث تبلغ مساحتها الإجمالية نحو 16 دونمًا، مدّعية وجود آثار فيها إلى جانب التخطيط لبناء حدائق توراتية فيها.

وأخطرت قوات الاحتلال اليوم، بإزالة غرفة خشبية في حي بئر أيوب في بلدة سلوان صباح اليوم، وفق ما أفاد به "مركز معلومات وادي حلوة".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.