السلطات المصرية تستأنف فتح معبر رفح لليوم الثالث تواليًا

عشرات الطلاب من ذوي المنح الدراسية اعتصموا أمام المعبر تنديدًا بمنعهم من السفر

استأنفت السلطات المصرية، صباح اليوم الإثنين، فتح معبر رفح البري في كلا الاتجاهين، وذلك لليوم الثالث على التوالي، وسط احتجاج الطلاب لعدم السماح لمعظمهم بالسفر.

وغادرت ثلاث حافلات باتجاه الصالة المصرية، صباح اليوم، عقب فتح البوابة المصرية. بينما واصل العشرات من الطلاب الاعتصام أمام بوابة المعبر ومنع حافلات المسافرين من الدخول إليه لعدم السماح لهم بالسفر وقرب انتهاء المنح الدراسية لهم.

وصرّح الطالب محمد يوسف لـ "قدس برس"، بأن حوالي 200 طالب من الطلبة الذين حصلوا على منحة الجزائر وتونس لا يسمح لم بالسفر عبر المعبر.

وقال يوسف، إنه "يتم السماح لأصحاب التنسيقات الخاصة، ومن يدفع رشاوي من أجل السفر، ونحن الطلاب لا يسمح لنا". مؤكدًا أنهم "تواصلوا مع الدول التي يفترض أن يسافروا إليها وأكدوا لهم أن كل أوراقهم جاهزة بانتظار وصلهم".

وأمس الأحد؛ اليوم الثاني لفتح المعبر، غادرت تسع حافلات من الجانب الفلسطيني إلى الجانب المصري، تقل 539 مسافرًا، من الطلبة وحملة الجوازات المصرية، و17 سيارة إسعاف تقل 43 مريضًا ومرافقًا.

وذكر بيان صدر عن إدارة المعابر، أن الجانب المصري أعاد 74 مسافرًا ومنعهم من السفر "دون إبداء الأسباب". منوهًا إلى أنه دخل قطاع غزة أربع حافلات تقل حوالي 100 مسافر، وحالة وفاة واحدة.

ويزيد عدد المسجلين للسفر لدى كشوفات وزارة الداخلية الفلسطينية عن 30 ألف مواطن جلهم من الطلبة والمرضى والحالات الإنسانية، في حين أن هناك الآلاف الغير مقدر عددهم ينتظرون في الأراضي المصرية من اجل العودة إلى قطاع غزة.

ويذكر أن معبر رفح البري؛ المنفذ الوحيد لقطاع غزة للعالم، مغلق منذ آذار/ مارس الماضي، وفتح بشكل متقطع حيث يتم ترميمه بالكامل، ولم يفتح منذ مطلع العام الجاري سوى 18 يوما؛ حيث تواصل السلطات المصرية إغلاقه بالكامل منذ صيف عام 2013.

ووقعت حركتا "فتح" و"حماس" في 12 تشرين أول/ أكتوبر الماضي على اتفاق المصالحة الوطنية برعاية مصرية، حيث ينص الاتفاق على تسلم المعابر في الأول من تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي وفتحه بشكل دائم منتصف هذا الشهر، على أن تنتهي الحكومة من تسلمها الوزارات في قطاع غزة في العاشر من شهر كانون أول/ ديسمبر الجاري.

أوسمة الخبر فلسطين غزة مصر معبر رفح

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.