صحيفة عبرية: رومانيا تدرس نقل سفارتها إلى القدس

السفارة الرومانية في تل أبيب

كشفت مصادر عبرية، عن توجهات جادّة لدى السلطات الرومانية لنقل سفارتها في الأراضي الفلسطينية المحتلة إلى القدس.

وقالت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية، الصادرة الأحد، إن رئيس البرلمان الروماني ليفيو دراغنا، صرّح مؤخرا بالقول "اعتقد أنه يجب أن نتخذ من الولايات المتحدة مثالا، وننقل سفارتنا في إسرائيل".

وأضافت الصحيفة نقلا عن دراغنا، قوله "جميع المؤسسات المركزية في إسرائيل واقعة في القدس، وموظفي السفارة الرومانية ينتقلون من تل أبيب إلى القدس. أعتقد أنه يجب أن نفكر جديا في نقل السفارة".

وكانت رومانيا قد امتنعت، الخميس الماضي، عن التصويت على مشروع قرار في الجمعية العامة للأمم المتحدة، برفض قرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس عاصمة لـ "إسرائيل".

وصوّتت 128 دولة لصالح القرار، مقابل معارضة 9 دول وامتناع 35 دولة عن التصويت على القرار الذي هدّدت واشنطن بقطع المساعدات المالية عن كل الدول التي قامت بدعمه.

ويؤكد القرار الأممي الذي حظي بدعم 128 دولة عضو في الجمعية العامة للأمم المتحدة، على أن أي إجراءات تهدف إلى تغيير طابع القدس تعتبر "لاغية وباطلة"، كما يدعو جميع الدول إلى الامتناع عن إنشاء بعثات دبلوماسية في المدينة.

وطالب القرار الأممي جميع الدول بالامتثال لقرارا مجلس الأمن الدولي المتعلقة بالقدس، داعيا إلى تكثيف الجهود الدولية لتحقيق سلام عادل وشامل ودائم في الشرق الأوسط.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترمب، في السادس من كانون أول/ ديسمبر الجاري، القدس عاصمة لـ "إسرائيل" في خطاب تاريخي من البيت الأبيض، مؤكداً أن وزارة الخارجية ستبدأ التحضير لنقل السفارة من تل أبيب إلى القدس.

وأضاف ترمب في خطاب متلفز، "وفيت بالوعد الذي قطعته بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل"، مشيراً إلى أن لـ "إسرائيل الحق في تحديد عاصمتها".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.