اقتحامات واعتقالات إسرائيلية في الضفة الغربية

لليوم الثاني.. جيش الاحتلال يواصل عملياته الأمنية لاعتقال منفذي عملية نابلس

شنت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية وفجر الجمعة، حملة اقتحامات طالت قرى وأحياء في الضفة الغربية، وأسفرت عن اعتقال عدد من المواطنين الفلسطينيين.

وقال الناطق باسم جيش الاحتلال، أفيخاي أدرعي، في بيان له، "خلال ساعات الليلة الماضية اعتقلت قوات الأمن 4 مطلوبين فلسطينيين في منطقة يهودا والسامرة (الضفة الغربية) يشتبه فيهم بالضلوع بنشاطات إرهابية وإرهابية شعبية وأعمال شغب عنيفة ضد المدنيين وقوات الأمن"، على حد ادعائه.

من جانبه، أوضح مراسل "قدس برس" في مدينة طولكرم (شمال القدس المحتلة) أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر الجمعة، خمسة مواطنين فلسطينيين من عائلة واحدة في بلدة "علار" شمال طولكرم، بعد اقتحام منزلها والاعتداء على أفرادها بالضرب وسرقة مبالغ مالية خلال عملية التفتيش.

وبيّن أن الحديث يدور حول منزل المواطن الفلسطيني "مؤيد طقاطقة"؛ إذ دهمت قوات الاحتلال المنزل وأخضعته لعملية تفتيش دقيقة موقعة فيه أضرارا مادية، قبل أن تقوم باعتقال نجله يزن (17عاما).

واتهم طقاطقة، جنود الاحتلال بسرقة مبلغ مالي من منزله يقدّر بـ 6700 دولار أمريكي.

كما اقتحمت قوات منازل أشقائه المجاورة لمنزله، واعتدت على ابن شقيقه الأسير المحرر عرفات نزار طقاطقة (25 عاما) بالضرب المبرح، ما تسبب بكسر في يده، كما قامت بتحطيم زجاج سيارته، وسرقة قطع مركبات خاصة بهم.

واعتقلت قوات الاحتلال شقيقي "مؤيد"؛ إياد معروف طقاطقة (40 عاما)، وابنه محمد إياد طقاطقة (20 عاما)، ونهاد معروف طقاطقة (52 عاما)، وابن شقيقه معروف نزار طقاطقة (36 عاما).

وفي سياق متصل، أعلن جيش الاحتلال عن مواصلة قواته لعمليته العسكرية في مدينة نابلس ومحيطها (شمال القدس المحتلة)، وذلك لليوم الرابع على التوالي، بحثا عن مقاومين فلسطينيين تمكّنوا من تنفيذ عملية إطلاق نار ضد مركبة إسرائيلية، مساء الثلاثاء، ما أسفر عن مقتل مستوطن.

وأضاف بيان الجيش "يتواصل فرض الطوق الأمني على مدينة نابلس وعدة قرى مجاورة (...)، كما تواصل الجهود الاستخبارية بالاضافة الى أعمال تمشيط وبحث بمشاركة مختلف قوة الأمن والقوات الخاصة".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.