الإمارات وتونس خارج القائمة السوداء لـ "الملاذات الضريبية"

أعلن الاتحاد الأوروبي، الثلاثاء، عن قراره إزالة ثماني دول من قائمته السوداء للملاذات الضريبية، والتي تُواجه الدول المُدرجة ضمنها اتهامات بعدم التزام الشفافية في المعاملات المالية والامتناع عن مكافحة التهرب الضريبي.

ومن بين الدول المعنية بالقرار؛ الإمارات العربية المتحدة وتونس وبنما، إلى جانب منغوليا وماكاو وغرينادا وبربادوس.

وقال بيان للاتحاد الأوروبي "تمت إزالة ثمانية اختصاصات قضائية من لائحة للاختصاصات القضائية غير المتعاونة لأغراض ضريبية، في أعقاب التزامات على مستويات سياسية عالية لإزالة مخاوف الاتحاد الأوروبي".

وأثار القرار الأوروبي انتقادات جهات عدّة؛ من بينها منظمة "أوكسفام" الخيرية التي عقّبت على الأمر، بالقول "إن التزام الاتحاد الأوروبي التصدي للتهرب الضريبي بعد فضيحة أوراق بنما العام الماضي، قد تراجع الآن".

وستكون الدول الثماني، الآن، على "قائمة رمادية" للدول التي قدمت تعهدات غير محددة للاتحاد الأوروبي بشأن إصلاح قوانينها الضريبية، وتضم 47 دولة.

وتشمل القائمة السوداء، الآن، تسعة دول هي ساموا الأميركية والبحرين وغوام وجزر مارشال وناميبيا وبالاو وسانت لوسيا وساموا وجزر ترينيداد وتوباغو.

وتعد القائمة أحدث المساعي الدولية لمكافحة التهرب الضريبي في أعقاب نشر منظمة الأمن والتعاون في أوروبا قائمة "بالملاذات الضريبية غير المتعاونة".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.