قطر تجدد مطالبة الولايات المتحدة بالعدول عن نقل سفارتها إلى القدس

جددت دولة قطر، اليوم الأربعاء، مطالبتها الولايات المتحدة، بالعدول عن نقل سفارتها إلى مدينة القدس المحتلة، واصفة تلك الخطوة بـ "غير المشروعة".

جاء ذلك خلال اجتماع مجلس الوزراء القطري، برئاسة الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني، رئيس الوزراء، بمقره الديوان الأميري بالدوحة.

وقالت وكالة الأنباء القطرية، إن مجلس الوزراء جدد "رفضه لهذه الخطوة غير المشروعة، التي تتنافى تماما مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة ذات الصلة بالقضية الفلسطينية".

واعتبرت قطر أن من شأن هذه الخطوة "زيادة التوتر في المنطقة وإعاقة أي تحرك لإحياء عملية السلام المتعثرة والتوصل الى حل عادل وشامل ودائم يقر بالحقوق الوطنية التاريخية والراسخة والمشروعة للشعب الفلسطيني وفي مقدمتها حقه في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف".

وقال مجلس الوزراء إنه "يتطلع إلى عدول الولايات المتحدة الأمريكية عن تنفيذ القرار".

والجمعة الماضية، قالت الخارجية الأمريكية إنها متحمسة لنقل سفارتها لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس في أيار/مايو المقبل، تزامنًا مع حلول الذكرى السبعين لقيام دولة الاحتلال، الموافق ليوم النكبة الفلسطينية.

ومنذ تولي ترمب الرئاسة، بدأ الحديث عن دفعه نحو عقد "صفقة القرن" تشمل الاعتراف بإسرائيل دولة يهودية والقدس الموحدة عاصمة لها، وضم الكتل الاستيطانية الكبرى بالضفة لإسرائيل، وإعلان قيام دولة فلسطينية منزوعة السلاح، وإبقاء السيطرة الأمنية لإسرائيل.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.