نتنياهو يلتقي ترمب في البيت الأبيض

لبحث ملفي إيران و"الخطة الأمريكية للسلام"

يلتقي رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، بالرئيس الأمريكي دونالد ترمب في واشنطن، للمرة الأولى منذ تحديد واشنطن موعدا لنقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة منتصف أيار/ مايو المقبل.

وكان ترمب قد أعلن في السادس من كانون أول/ ديسمبر الماضي، اعترافه بمدينة القدس المحتلة "عاصمة لإسرائيل" وقراره نقل سفارة بلاده إليها.

وقالت صحيفة "يسرائيل هيوم" العبرية الصادرة اليوم، إن نتنياهو يعتزم دعوة ترمب للمشاركة في فعاليات تدشين السفارة الأمريكية الجديدة في القدس المحتلة، والمقرّرة بتاريخ 14 أيار/ مايو المقبل، عشية ذكرى النكبة الفلسطينية.

ونقلت الصحيفة عن نتنياهو الذي يزور الولايات المتحدة للمشاركة في مؤتمر لجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية "إيباك"، قوله "إن لقائي مع ترمب هو لقاء بصديق عظيم جدا لإسرائيل (...)، وسأشكره على القرار التاريخي بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس في عيد الاستقلال (النكبة الفلسطيية)؛ فهذه هدية كبيرة جدا لدولتنا"، بحسب تعبيره.

وأوضح نتنياهو أن اللقاء الخامس الذي يجمعه بترمب خلال عام واحد، سيبحث عدّة ملفات متعلقة بالأمن القومي الإسرائيلي؛ من بينها الملف النووي الإيراني و"خطة السلام" الأمريكية.

وأضاف "سأناقش مع الرئيس الأمريكي سلسلة من القضايا، ولكن أهمها إيران وعدوانها وطموحاتها النووية والأعمال العدوانية التي تقوم بها في الشرق الأوسط بشكل عام وعلى حدودنا بشكل خاص (...)، وصد هذا العدوان هو هدف مشترك لنا وللدول القريبة في المنطقة"، وفق تصريحاته.

وفي السياق ذاته، قالت الصحيفة العبرية إن الحكومة الإسرائيلية ستطالب الإدارة الأمريكية بضمان "أن يشمل أي تعديل للاتفاق النووي مع إيران مشروع الصواريخ والأبحاث المتعلقة بها".

وفي سياق متصل، من المتوقع أن يلتقي نتنياهو برئيسي مجلسي النواب الأمريكيين ويناقش معهم الملف اليراني، فضلا عن التقليصات في المخصّصات الأمريكية المقدّمة للسلطة الفلسطينية.

وكان رئيس الحكومة الإسرائيلية قد التقى في ساعة مبكرة من فجر الاثنين، بجاريد كوشنير كبير مستشاري الرئيس الأميركي، ومبعوث الأخير الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، جيسون غرينبلات.

وقالت القناة السابعة في التلفزيون العبري، إن الاجتماع ناقش جملة عدة قضايا أبرزها مبادرة السلام التي ستطرحها واشنطن لاستئناف المفاوضات السياسية بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.