معطيات: 893 حالة اعتداء جنسي في الجيش الإسرائيلي العام الماضي

مجندات في جيش الاحتلال


سجّل العام الماضي 893 حالة اعتداء جنسي في صفوف جنود الجيش الإسرائيلي، بحسب ما كشفت عنه معطيات رسمية.

وذكرت الإذاعة العبرية العامة، اليوم الخميس، أن ارتفاعا قد طرأ العام الماضي على عدد الشكاوى المقدّمة من قبل مجندات ومجندين في الجيش الإسرائيلي حول تعرّضهم للتحرّش من قبل زملائهم أو ضباط كبار خلال فترة خدمتهم العسكرية.

وبلغت نسبة الشكاوى المقدّمة ضد حالات التحرّ الجنسي في الجيش الإسرائيلي خلال العام الماضي 20 في المائة، مقارنة مع 18 في المائة خلال عام 2016.

وفي ضوء تصاعد الاعتداءات الجنسية في المؤسسة العسكرية الإسرائيلية، دشّن الجيش العام الماضي برنامجا تعليميا لمنع الاعتداءات الجنسية، كما أقام مركزا لإعادة تأهيل الجنود والمجندات ضحايا الاعتداءات الجنسية.

من جانبه، شكّك الخبير الفلسطيني في الشؤون العسكرية الإسرائيلية، يوسف الشرقاوي، في صحة الأرقام الصادرة حول حالات التحرّش الجنسي في صفوف جيش الاحتلال، قائلا إنها أكبر من ذلك بكثير.

ورأى الشرقاوي في حديث لـ "قدس برس"، أن إعلان الجيش الإسرائيلي عن إجراءات قانونية لملاحقة المتحرشين في صفوفه يهدف لـ "منع الانهيار الكلي للجيش"، معتبرا أن "ما يجري داخل الجيش هو انعكاس لمجتمع بأكمله".

يذكر أن سلسلة الفضائح التي تتعلق باعتداءات جنسية طالت مؤخرًا مسؤولين إسرائيليين كبار، ومن أبرزها قضية الرئيس الإسرائيلي الأسبق "موشيه كتساف"، الذي أفرج عنه الشهر الماضي، بعد أن أمضى خمس سنوات (من أصل 7 سنوات) في السجن لإدانته بالاغتصاب.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.