الدفاع الأفغانية: مقتل 22 مسلحًا في عمليات للجيش جنوب البلاد وشرقها

أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية، اليوم الأحد، مقتل 22 مسلحًا في عمليات عسكرية للقوات الأفغانية، جنوبي وشرقي أفغانستان، خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأفاد بيان صادر عن الوزارة الأفغانية، بأن ستة مسلحين على الأقل قتلوا في "عمليات تطهير" بولاية لغمان. مضيفًا أن ستة مسلحين من تنظيم "داعش" قتلوا أيضًا في عمليات برية وجوية بمقاطعتي كاما ونزيان، في ولاية ننغرهار، واعتقل مسلح آخر.

وأوضح ذات البيان أنه، قد قتل عشرة مسلحين، وأصيب 4 آخرين، في ولاية هلمند، خلال عمليات جوية وبرية، للجيش الأفغاني، بمقاطعات نهار سراج، وناد علي، ووشير.

وأمس السبت، ذكر مسؤولون محليون في غربي أفغانستان، أن ما يصل إلى 18 جنديًا وفردًا في القوات الخاصة الأفغانية قتلوا في اشتباك بإقليم "فراه "غربي البلاد.

وصرّح المتحدث باسم وزارة الدفاع، دولت وزيري، بأن مقاتلي "طالبان" هاجموا القوات المحتشدة استعدادًا لشن هجوم في منطقة بالا بولوك الليلة قبل الماضية، مما أسفر عن اندلاع معركة شرسة. مبينًا أن أربعة من أفراد القوات الخاصة قتلوا فيما أصيب آخرون

وتابع، أنه جرى تنفيذ ضربة جوية خلال القتال أسفرت عن مقتل نحو 25 من المتمردين.

وقال متحدث باسم طالبان في رسالة عبر "تويتر"، إن 53 من القوات الخاصة سقطوا بين قتيل وجريح بعد وصولهم إلى منطقة تابا سادات القريبة من وسط بالا بولوك، حيث صودرت كمية كبيرة من الأسلحة.

ويقول مسؤولون أمريكيون وأفغان، إن "طالبان" تتعرض لضغوط متزايدة نتيجة الضربات الجوية وعمليات الجيش لكنها أثبتت مرارا قدرتها على إلحاق خسائر كبيرة بقوات الأمن الأفغانية.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.