مقدمة - أنباء عن اعتقال المتهم الرئيس بتفجير موكب الحمدالله

في عملية أمنية أدت إلى مقتل رجلي أمن حسب روايات غير رسمية

اعتقلت الأجهزة الأمنية الفلسطينية في غزة، أنس أبو خوصة، المتهم الرئيس بتفجير موكب رئيس حكومة الوفاق رامي الحمد الله قبل أكثر من أسبوع، وذلك خلال محاصرة منزل تحصن به وسط قطاع غزة.

وقال شهود عيان لـ "قدس برس"  إن قوة من الأمن الفلسطيني اكتشفت مكان اختباء أبو خوصة، غرب مخيم النصيرات، وشرعت بحصاره والاشتباك معه.

وأضاف أن الاشتباك أسفر عن مقتل رجلي أمن، وإصابة آخرَين بجراح، واعتقال أبو خوصة واثنين من مساعديه.

ولم يصدر أي بيان رسمي من وزارة الداخلية حتى (09:00) بتوقيت غرينيتش.

وكشفت وزارة الداخلية والأمن الوطني، مساء أمس الأربعاء، عن تمكّن الأجهزة الأمنية من التعرف على المتهم الرئيس في قضية استهداف موكب رئيس الوزراء في غزة الأسبوع الماضي.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية إياد البزم في تصريح صحفي إن المتهم هو (أنس عبد المالك عبد القادر أبو خوصة)، لافتاً إلى أن الأجهزة الأمنية تعمل على تعقب أثاره وإلقاء القبض عليه.

ووقع في الثالث عشر من الشهر الجاري انفجار لدى مرور الموكب الذي يقلّ رئيس الوزراء الفلسطيني والوفد المرافق له، عقب وصولهم لقطاع غزة، دون أن يسفر ذلك عن وقوع إصابات.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.