السودان.. قرار رئاسي بإعفاء إبراهيم غندور من منصبه في الخارجية

أصدر الرئيس السوداني، عمر البشير، مساء أمس الخميس، قراراً جمهورياً، يقضي بإعفاء وزير الخارجية إبراهيم غندور، من مهامه.

وقالت وكالة الأنباء السودانية (رسمية)، في خبر مقتضب، إن البشير "أصدر، قرارا جمهوريا أعفى بموجبه إبراهيم أحمد غندور من منصبه، وزيرا للخارجية"، دون تفاصيل.

ويأتي قرار إعفاء الرئيس البشير لوزير خارجيته ابراهيم غندور من مهامه يوما واحدا من تصريحات مثيرة أطلقها غندور من البرلمان، بشأن الوضعية المالية للديبلوماسية السودانية.

فقد طالب غندور برلمان بلاده بالتدخل لحل أزمة رواتب الدبلوماسيين السودانيين في الخارج، والتي وصلت متأخراتها إلى 30 مليون دولار.

وقال غندور شارحا لوضع الديبلوماسية السودانية: "نحن نعمل في ظروف بالغة التعقيد سفاراتنا بالخارج لم تتلق مرتبات وإيجارات منذ 7 أشهر، وأنا أستنجد بالبرلمان للتدخل وحل المسألة، وزارة المالية أجرت ما يليها من إجراءات كاملة، والرئيس البشير ورئيس مجلس الوزراء بكري حسن صالح ووزير رئاسة مجلس الوزارء أحمد سعد تحدثوا جميعهم مع محافظ البنك المركزي لكن يبدو أن ببنك السودان من يعتقد أن مرتبات الدبلوماسيين ليست أولوية".

وتابع غندور: "أدق ناقوس الخطر لأن عدداً من الدبلوماسيين طلبوا العودة للسودان للظروف التي تعيشها أسرهم".

واضاف غندور: "لولا أن الأمر مهم لما أعلنت هذا الأمر هنا".

وتولى غندور (66 عاماً) وزارة الخارجية، في حزيران (يونيو) 2015، خلفاً لـ"علي كرتي"، وتزامنت فترته مع ملفين معقدين، يشملان العلاقات مع الجارة مصر، ومع واشنطن.

وسبق أن شغل غندور منصب مساعد الرئيس السوداني، من كانون أول (ديسمبر) 2013 حتى حزيران (يونيو) 2015.

وغندور حاصل على البكالوريوس في طب الأسنان من جامعة الخرطوم عام 1977.

ورغم تخصصه في الطب، إلا أنه برز قياديا نقابيا في تسعينات القرن الماضي، حيث التحق بالحركة النقابية السودانية، وشغل منصب أمين العلاقات الخارجية باتحاد عمال السودان، ثم أمينه العام.

ويعد غندور من قادة حزب "المؤتمر الوطني" الحاكم، حيث تقلد منصب أمين الإعلام بالحزب، وأمين العلاقات الخارجية فيه، نائباً للرئيس البشير.

للإشارة فإن إبراهيم غندور كان قد تقدم باستقالته للرئيس عمر البشير مطلع العام الجاري، احتجاجا على تحويل اختصاصاته إلى دوائر حكومية أخرى، لكن الرئيس البشير كان قد رفض قبولها.  

وتروج عدة أسماء لخلافة غندور في الخارجية، منها وزيرا الخارجية السابقين مصطفى عثمان إسماعيل وعلي كرتي، لكن مصادر سياسية سودانية مطلعة رجحت أن اسم وزير الري الحالي معتز موسى.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.