المجلس الوطني الفلسطيني يقرّ انضمام 103 أعضاء جدد

ويمنح المبادرة الوطنية العضوية في منظمة التحرير الفلسطينية

وافق المجلس الوطني الفلسطيني، المُنعقد في رام الله (شمال القدس المحتلة) منذ 30 نيسان/ أبريل الماضي، على انضمام 103 أعضاء جدد له، وانضمام "المبادرة الوطنية" وممثليها إلى منظمة التحرير الفلسطينية.

وقال أمين عام "المبادرة الوطنية الفلسطينية"، مصطفى البرغوثي، إن المجلس الوطني صادق مساء الثلاثاء، بشكل نهائي وبتأييد 604 من أعضائه (من أصل 605 حضروا الاجتماع)، على منح "المبادرة الوطنية" العضوية في منظمة التحرير، وهو قرار سبق وأن حظي بموافقة المجلس المركزي الفلسطيني عام 2015.

وأوضح البرغوثي في حديث لـ "قدس برس" اليوم الأربعاء، أن المصادقة جاءت وفق الأعراف والقوانين، مؤكدًا "كان من لا بد للمجلس الوطني أن يقر قرار المجلس المركزي، والمبادرة تشارك في أعمال المنظمة منذ عام 2015 ومثلت في المجلس المركزي الأخير".

وأفاد بأن 10 أعضاء من المبادرة الوطنية دخلوا المجلس الوطني الفلسطيني؛ بينهم اثنان منتخبان سابقًا في المجلس.

وضم المجلس الوطني لعضويته 103 أعضاء جدد، بينهم 85 كبديل للأعضاء الذين توفوا خلال الفترة الماضية، والجزء الآخر تمثل بشخصيات أكاديمية ورجال أعمال معروفين، وتم ترشيحهم وقدموا منفردين من فصائل وأفراد.

وصرّح البرغوثي، بأن أعضاء المجلس الوطني "قدروا بأن القوى التي لم تشارك في الجلسة لم تعلن عن نيتها خلق جسم موازٍ لمنظمة التحرير".

وأضاف "المداولات اتسمت بالوحدة الوطنية، حيث أن المجلس الوطني ومنظمة التحرير لم تغلق أبواب المصالحة، وكل الكلمات أكدت أن الجهود مستمرة لإتمام المصالحة وإنهاء الانقسام".

وتتواصل اليوم الأربعاء في رام الله جلسات، لليوم الثالث على التوالي من أعمال الدورة العادية الـ 23 للمجلس الوطني، بعد 22 عامًا من عقد الجلسة السابقة.

ونقلت إذاعة "صوت فلسطين" (رسمية تابعة للسلطة)، عن أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، صائب عريقات، قوله "إن هناك سؤالين مطروحين على المجلس الوطني، أولهما؛ هل يمكن الاستمرار في تنفيذ الالتزامات الفلسطينية في الاتفاقات الموقعة مع إسرائيل في ظل تنكرها لكل هذه الاتفاقيات؟ وثانيهما الاستفسار عن كيفية مواجهة سياسة الإدارة الأمريكية تجاه القضية الفلسطينية؟".

وأعلن عريقات أن لجنة صياغة بيان المجلس الوطني ستبدأ أعمالها منذ صباح اليوم (الأربعاء) بعد طرح رئيس المجلس الأسماء التي رشحت لهذه اللجنة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.