44 مستوطنا يقتحمون المسجد الأقصى

اقتحم عشرات المستوطنين اليهود باحات المسجد الأقصى، اليوم الخميس، بحماية عسكرية معززة من قبل الشرطة الإسرائيلية.

وأفادت مصادر في “دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس” بأن الشرطة الإسرائيلية أمّنت الحماية لـ 44 مستوطناً اقتحموا المسجد الأقصى، خلال الفترة الصباحية، وقاموا بجولات في باحاته وسط تلقيهم شروحات حول "الهيكل" المزعوم.

وفي سياق متصل، تواصل طواقم "سلطة الطبيعة" الإسرائيلية منذ أكثر من أسبوع، انتهاكاتها لمقبرة “باب الرحمة” الملاصقة للمسجد الأقصى.

وتعكف الطواقم الإسرائيلية على نبش القبور وقص الأشجار في المقبرة، في محاولة لاقتطاع أجزاء من أراضيها واستغلالها لصالح مشروع تهويدي.

وتقوم مقبرة "باب الرحمة" على أرض وقفية منذ أكثر من 1400 عام، وتتعرض لاعتداءات سلطة الطبيعة الإسرائيلية باستمرار، من خلال نبش القبور وتحطيم الشواهد، واقتلاع الأشجار التي حولها، مُحاولة السيطرة على أجزاء منها بغية تحويلها إلى حدائق توراتية للمستوطنين.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.