اليمن.. أنباء عن عودة مرتقبة للرئيس هادي إلى عدن اليوم

تتداول مصادر يمنية مطلعة اليوم خبر عودة مرتقبة للرئيس عبدربه منصور هادي إلى العاصمة المؤقتة عدن (جنوب اليمن)، لقضاء عيد الفطر فيها ولمتابعة سير معركة تحرير مدينة الحديدة التي بدأت أمس الأربعاء.

وليس معروفا إن كانت عودة الرئيس هادي إلى عدن، التي تأتي عشية عيد الفطر، عودة نهائية أم أنها مؤقتة.

وتأتي العودة المرتقبة للرئيس هادي إلى عدن بعد زيارته إلى أبو ظبي والتي سبقتها جهود سعودية لتقريب وجهات النظر بين قيادتي البلدين عقب توتر في العلاقة وقطيعة استمرت أكثر من عام.

واعتاد هادي التنقل بين الرياض وعدن من وقت لآخر، غير أنه يقيم بالعاصمة السعودية الرياض منذ فترة.

ويشهد اليمن منذ نحو ثلاثة أعوام، حربا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، ومسلحي جماعة "أنصار الله" (الحوثي)، من جهة أخرى.

هذا ووصل رئيس الحكومة اليمنية الدكتور أحمد عبيد بن دغر صباح اليوم الخميس إلى العاصمة اليمنية المؤقتة عدن قادما إليها من القاهرة.

وتأتي عودة بن دغر إلى عدن بعد زيارة قام بها إلى السعودية التقى خلالها بالرئيس عبد ربه منصور هادي ونائبه وعدد من سفراء البلدان الشقيقة والصديقة لدى اليمن لمناقشة آخر التطورات على الساحة الوطنية.

وأكد رئيس الوزراء اليمني، في تصريحات له عقب وصوله إلى عدن، نقلتها وكالة الأنباء اليمنية، ان الحكومة تبذل قصارى جهدها للحفاظ على الخدمات في العاصمة المؤقتة عدن وبقية المحافظات في المستوى المطلوب رغم الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد، محملا جماعة أنصار الله وإيران مسؤولية ذلك.

وأضاف: "نحن اليوم نقترب من نصر حقيقي مؤزر في هذه الأيام المباركة بتحرير واستعادة ميناء الحديدة التي استخدمته المليشيات الانقلابية لتهريب الأسلحة ودعم جبهاتها خلال الثلاث السنوات الماضية".

وتابع: "النصر الأكبر هو استعادة العاصمة صنعاء وعودة الشرعية ممثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي إليها وهذا ما سيحدث حتماً، لأن تلك هي الإرادة الصلبة للشعب اليمني الذي يرفض العبودية، ويعشق الحرية والسلام".

وأكد الدكتور بن دغر ان الحكومة خلال الأيام المقبلة سوف تولي محافظة الحديدة جل اهتمامها، وستمضي في إعادة تطبيع الحياة في كل المديريات التي تم ويتم تحريرها من سيطرة الحوثيين، وفق تعبيره.

إنسانيا اتفقت السعودية والإمارات بشكل عاجل وطارئ على تسيير جسر بحري إنساني إلى الحديدة.

وكشف رئيس مركز الملك سلمان الاغاثة الإنسانية الدكتور "عبد الله الربيعة" عن اتفاق ثنائي بين السعودية والإمارات لتسيير جسر بحري من مينائي "جازان وأبوظبي" لإيصال مساعدات إنسانية عاجلة لسكان الحديدة.

وأطلقت القوات الحكومية اليمنية المسنودة من دول التحالف العربي عملية عسكرية واسعة لتحرير محافظة الحديدة تحت مسمى "النصر الذهبي" واستعادتها من سيطرة الحوثيين.

أوسمة الخبر اليمن عدن الرئيس عودة

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.