العراق يستنكر الضربة الجوية ضد القوات التي تقاتل "تنظيم الدولة" في سوريا

أعربت وزارة الخارجية العراقية عن رفضها واستنكارها للعمليات الجوية التي استهدفت القوات التي تحارب تنظيم الدولة، سواء كانت في العراق او سوريا، معتبرة أن استهداف هؤلاء يمثل "دعما وإسنادا للتنظيم الإرهابي".

وأكد بيان للخارجية العراقية اليوم الثلاثاء، أنه في الوقت الذي تؤكد فيه الوزارة دعوتها لجميع الدول للتضامن والتكاتف في مواجهة هذه الجماعات المتطرفة، فإنها ترى ضرورة وجود تنسيق دائم ودقيق بين التحالف الدولي والقوات التي تواجه هذه الجماعات".

ورأى بيان الخارجية العراقية، "أن اي استهداف لهؤلاء المقاتلين بشتى مسمياتهم ومواقع قتالهم هو دعم لداعش ومساعدة لها على التمدد ومحاولة تنظيم صفوفها مِن جديد بعد ان تعرضت للهزيمة الكبرى على أيدي القوات العراقية"، وفق البيان.

وكانت هيئة "الحشد الشعبي" أعلنت أمس الإثنين عن مقتل 22 من عناصرها وإصابة 12 آخرين في قصف لما يعتقد أنها طائرة أمريكية تابعة للتحالف الدولي لمكافحة "داعش" في منطقة البوكمال الحدودية بين العراق وسوريا، ونفت قيادة التحالف شن أي غارة في المنطقة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.