حماس: لا تراجع عن معادلة القصف بالقصف ونحمل الاحتلال نتائج التصعيد

أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، مساء اليوم السبت، أنه لا تراجع عن معادلة "القصف بالقصف" مع الاحتلال الإسرائيلي، على خلفية التصعيد الذي يشهده قطاع غزة منذ الصباح.

وقالت الحركة في بيان لها، إن "تعمد استهداف العدو لأطفال غزة وقتله الطفلين أمير النمرة، ولؤي كحيل يكشف حجم جرائمه ووحشيته الذي أخذ على عاتقه نقل معركته مع أطفال غزة بعد ما فشل في كسر إرادة وعزيمة المقاومة التي تعاملت بكل مسؤولية وواجب وطني في الدفاع عن شعبنا وحماية مصالحه".

وأضاف البيان "إننا إذ نحمل الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن كل تداعيات هذا التصعيد ونتائجه واستمرار هذه الحماقات لنؤكد أن المقاومة الباسلة ستبقى الدرع الحامي لهذا الشعب".

وأكدت الحركة على أنها "لن تتخلى عن واجبها تجاهه والدفاع عنه والتصدي للعدوان مهما بلغت التضحيات"، مشددة في الوقت ذاته أن "على العدو الإسرائيلي أن يعيد حساباته ويفهم المعادلة جيدا".

يأتي هذا البيان، في الوقت الذي أعلن فيه رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أعلن مساء اليوم السبت، أنه قرر، بالتعاون مع قادة جيشه والأجهزة الأمنية، شن عملية "قوية" ضد حركة حماس في قطاع غزة.

ومنذ ظهر اليوم، شن الجيش الإسرائيلي سلسلة غارات على عدة مواقع تابعة لحماس وأراضٍ زراعية فارغة، في مناطق مختلفة من قطاع غزة.

وفي وقت سابق اليوم أيضا، قال الجيش الإسرائيلي إن فلسطينيين أطلقوا 91 قذيفة من قطاع غزة باتجاه إسرائيل، منذ فجر السبت، وحتى الثالثة بعد ظهر اليوم.

أوسمة الخبر فلسطين غزة حماس بيان

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.