رام الله.. محكمة "عوفر" تُصدر قرارًا بالإفراج عن 4 صحفيين بكفالة مالية

قبل أن تطلب النيابة العسكرية في المحكمة تأجيل تنفيذ القرار ليوم غد الخميس

قالت جمعية "نادي الأسير الفلسطيني" الحقوقية، إن محكمة "عوفر" العسكرية التابعة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي جنوب غربي رام الله (شمال القدس المحتلة)، أصدرت قرارًا بالإفراج عن الصحفيين؛ علاء الريماوي، قتيبة حمدان، حسني انجاص ومحمد سامي علوان.

وأفادت الجمعية الحقوقية في تصريح مقتضب لها اليوم الأربعاء، بأن قرارًا قد صدر عن محكمة "عوفر" بالإفراج عن الصحفيين الأربعة بكفالة مالية قدرها 5 آلاف شيكل (1365 دولارًا أمريكيًا) عن كل واحد منهم.

وأشار "نادي الأسير" إلى أن نيابة الاحتلال العسكرية في "عوفر" قد طلبت تأجيل تنفيذ القرار ليوم غدٍ الخميس لفحص إمكانية تقديم استئناف.

وأوضح أن سلطات الاحتلال عقدت جلسة محاكمة للصحفيين الأربعة اليوم في محكمة "عوفر"؛ قبل أن تُصدر القرار بالإفراج عنهم.

وكانت قوات الاحتلال، قد اعتقلت الصحفيين؛ علاء الريماوي وهو مدير مكتب قناة القدس بالضفة الغربية، وكلًا من: حسني انجاص ومحمد علوان وقتيبة حمدان، فجر الـ 30 تموز/ يوليو الماضي، عقب دهم وتفتيش منازلهم في رام الله.

وتحتجز سلطات الاحتلال في السجون التابعة لها، 24 صحفيًا فلسطينيًا؛ بعضهم معتقلون إداريًا وآخرون صدرت بحقهم أحكامًا متفاوتة، إلى جانب الاستمرار في اعتقال عدد آخر دون محاكمة "موقوفين".

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.