السعودية تُعلن اعتراض ثالث صاروخ "باليستي" خلال 24 ساعة

التحالف العربي قال إن "الحوثيين" أطلقوه باتجاه جازان

قال التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، إنه اعترض صاروخًا باليستيًا أطلقته جماعة أنصار الله (الحوثي) باتجاه منطقة جازان، جنوب غربي السعودية.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، نقلًا عن المتحدث باسم التحالف، تركي المالكي، بأن الصاروخ الذي اعترضته اليوم هو الثالث من نوعه نحو المنطقة ذاتها في غضون 24 ساعة.

وصرّح المالكي، بأن "قوات الدفاع الجوي رصدت، مساء اليوم، إطلاق الجماعة صاروخًا باليستيًا من محافظة عمران، شمالي اليمن، نحو جازان".

وأكد المالكي، تمكن التحالف من اعتراض وتدمير الصاروخ، دون وقوع أضرار أو إصابات.

وجدد، اتهام إيران بدعم الحوثيين "بقدرات نوعية، في تحدٍ واضح وصريح للقرارين الأمميين رقم 2216، و2231، بهدف تهديد أمن المملكة العربية السعودية والأمن الإقليمي والدولي".

من جهتها، قالت قناة "المسيرة"، التابعة للحوثيين، إن "القوة الصاروخية (التابعة للجماعة) أطلقت صاروخًا باليستيًا من طراز بدر 1، على معسكر مستحدث للجيش السعودي في جازان".

وفي 23 تموز/ يوليو الماضي، أعلن "التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن"، على لسان المتحدث باسمه تركي المالكي، أن عدد الصواريخ الباليستية التي أطلقت على السعودية من قبل جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) بلغت 163؛ منذ انطلاق العمليات عام 2015.

وأوضح المتحدث باسم التحالف أن "عدد المقذوفات الساقطة على أراضي المملكة بلغت أكثر من 66 ألف مقذوف".

وأعلنت السعودية، الأربعاء الماضي، اعتراض وتدمير صاروخ باليستي أطلقه الحوثيون باتجاه منطقة نجران جنوبي المملكة.

ومنذ بدء الحرب في اليمن، قبل أكثر من 3 سنوات، دأب الحوثيون على قصف الأراضي السعودية بصواريخ باليستية متوسطة وطويلة المدى.

وتقود السعودية، منذ آذار/ مارس 2015، تحالفًا عسكريًا ينفذ عمليات عسكرية في اليمن، دعمًا للقوات الحكومية، في مواجهة جماعة أنصار الله (الحوثيين)، المتهمين بتلقي دعم إيراني، والذين يسيطرون على عدة محافظات بينها صنعاء، منذ 21 سبتمبر / أيلول 2014.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.