تركيا.. البنك المركزي يتّخذ إجراءات لدعم الاستقرار المالي

في مواجهة انخفاض قيمة الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي

أعلن البنك المركزي التركي، اليوم الإثنين، عن حزمة من التدابير والإجراءات قال إن من شأنها أن تدعم الاستقرار المالي للبلاد وتضمن استمرار الأسواق في عملها بصورة فاعلة.

وتعهّد البنك في بيان نشره على موقعه الرسمي، بتوفير كافة أنواع السيولة اللازمة للبنوك العاملة في البلاد بالليرة التركية والعملات الأجنبية.

وبيّن أن الإجراءات المتخذة من طرفه ستوفّر للنظام المالي والمصرفي في البلاد، نحو 10 مليارات ليرة، و6 مليارات دولار، و3 مليار دولار من الذهب.

وأشار إلى أنه يمكن استخدام اليورو كعملة معتمدة لمقابلة احتياطات الليرة إلى جانب الدولار، وتخفيض نسب متطلبات احتياطي الليرة 250 نقطة أساس لجميع فترات الاستحقاق.

وتعهد بمنح المرونة في إدارة الضمانات المصرفية من خلال تحديث معدلات خصم الضمانات التي تتم مقابل عمليات الليرة التركية وفقا لأنواعها واستحقاقاتها.

وأعلن وزير الخزانة والمالية التركي، براءت ألبيرق، الإثنين، أن الوزارة بدأت تطبيق خطة عملها لمواجهة تقلبات سعر صرف الليرة التركية أمام الدولار، "اعتبارا من هذه الليلة".

وذكر أن الوزارة ستتخذ التدابير الضرورية بسرعة، بالتعاون مع المصارف وهيئة التنظيم والرقابة المصرفية التركية.

يأتي ذلك في وقت تتراجع فيه الليرة التركية إلى مستويات تاريخية، على خلفية التوتر مع واشنطن.

والجمعة الماضية، ضاعف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الرسوم الجمركية على واردات الألمنيوم والصلب التركية، بعد أيام من فرض واشنطن عقوبات على وزيري العدل والداخلية التركيين، متذرعة بعدم الإفراج عن القس الأمريكي أندرو برانسون الذي يحاكم في تركيا على خلفية اتهامات تتعلق بالإرهاب.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.