80 مستوطنًا يقتحمون المسجد الأقصى

اقتحم 80 مستوطنًا يهوديًا، صباح الثلاثاء، باحات المسجد الأقصى برفقة قوات عسكرية إسرائيلية لتأمين حمايتهم.

وأفاد مسؤول الإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية، فراس الدبس، بأن الشرطة الإسرائيلية فتحت "باب المغاربة" صباح اليوم، ونشرت قواتها الخاصة المسلّحة بين الساحات لتأمين الحماية للمُقتحمين.

وأضاف الدبس لـ "قدس برس"، أن 57 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى وتجولوا في باحاته، وأدوا طقوسًا تلمودية عند "باب الرحمة".

وأوضح أن 23 يهوديًا من طلاب المعاهد الدينية اليهودية اقتحموا المسجد خلال الفترة ذاتها، برفقة أحد ضباط الاحتلال.

وكانت الشرطة الإسرائيلية، قد استدعت يوم أمس، حارسي المسجد الأقصى؛ أحمد دميري، وغازي عسيلة، للتحقيق معهما على خلفية تصدّيهما لاعتقال مواطنة فلسطينية من منطقة "باب الرحمة" في المسجد الأقصى، والاعتداء عليها بالضرب.

ونوه الدّبس، إلى أن الحارسين ما زالا في التحقيق بمركز "القشلة" التابع للشرطة الإسرائيلية غربي مدينة القدس المحتلة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.